أخر الأخبار
برنامج Nucleus التابع للمركز اللبناني البريطاني للتبادل التكنولوجي في المرتبة الأولى ضمن الأسواق الناشئة

صنفت شركة Seedstars برنامج المساعدة في بناء الشركات في المرتبة الأولى من فئة برامج تسريع الأعمال في الأسواق الناشئة، وهو برنامج يهدف إلى تحويل التكنولوجيا إلى منتجات يمكن تسويقها، ويديره المركز اللبناني البريطاني للتبادل التكنولوجي (UKLTH).

صنفت الشركة السويسرية التي تدعم الشركات الناشئة في العالم برنامج تسريع الأعمال The Nucleus التابع للمركز اللبناني البريطاني للتبادل التكنولوجي كأفضل برنامج، فتفوق بالتالي على البرامج المماثلة في مصر والهند والمملكة العربية المتحدة.

وبهدف اتخاذ قرار بشأن التصنيفات، جمعت شركة Seedstars بيانات من 44 برنامجا للشركات الناشئة في مختلف مناطق العالم المتطورة والأسواق الناشئة. أما العوامل الأساسية التي تتخذها الشركة في عين الاعتبار فهي:

- المبلغ النقدي المتوفر للشركات الناشئة: وهو عامل أساسي لمؤسسي الشركات نظرا إلى أنه سيكون في أغلب الأحيان حبل النجاة الوحيد أثناء البرنامج.
- أسهم رأس المال: الحصة النسبية التي يأخذها البرنامج من الشركة.
- رسوم البرنامج: المبلغ الذي تدفعه الشركات الناشئة مقابل الخدمات التي تحصل عليها من البرامج المختلفة، للاستحواذ على أدوات وإمكانيات وصول لا تكون عادة في متناول الشركات الجديدة.
- العرض الذي يقدمه البرنامج على أساس كل سهم رأس مال: للحصول على هذا الرقم، تجمع شركة Seedstars قيمة الاستثمار النقدي مع رسوم البرنامج لاحتساب القيمة الضمنية للشركات في البرامج المختلفة.

ومع أخذ كل هذه العوامل في عين الاعتبار، برز برنامج The Nucleus بتفوق وسط الأسواق الناشئة، حيث بلغت قيمة الشركات الناشئة اللبنانية 1616667 دولارا أميركيا. والعامل الأساسي الذي ساهم في هذا النجاح هو أن برنامج The Nucleus يأخذ أدنى حصة رأس مال من أي شركة ناشئة تنضم إلى البرنامج، وهي توازي نسبة 3% تقريبا. أما أغلب البلدان الناشئة الأخرى المدرجة في التصنيف فتأخذ نسبة حصص توازي ضعف هذه الأرقام، وقد بلغت أعلى نسبة 22% في برنامج تسريع أعمال في غانا.

من بين برامج تسريع الأعمال الأخرى ضمن الأسواق الناشئة التي شملها التصنيف، احتل برنامج Eklos في الأرجنتين المرتبة الثانية، حيث بلغت قيمة الشركات التي يضمها 1209000 دولار أمريكي تقريبا. أما برنامج تسريع الأعمال في الهند ISME ACE في مجال التكنولوجيا المالية فأتى في المرتبة الثالثة، وبلغت قيمة الشركات فيه 1150000 دولار أميركي. والمرتبة الرابعة كانت من نصيب برنامج "وادي" في عمان، مع شركات بلغت قيمتها 1089000 دولار أميركي، والمرتبة الخامسة كانت مع برنامج Turn8 من المملكة العربية المتحدة، حيث بلغت قيمة الشركات 1045000 دولار أميركي. وقد شملت برامج تسريع الأعمال الأخرى في التصنيف برامج من المكسيك والأردن والبرازيل وتونس ونيجيريا ومصر والمملكة العربية السعودية، وقد بلغت قيمة الشركات في كل هذه الأسواق الناشئة أقل من مليون دولار أميركي.

يهدف هذا التحليل إلى فهم كيفية المقارنة بين مضمون برامج تسريع الأعمال وتعزيز النمو والحضانة المختلفة.

وقال المسؤول المالي الرئيسي في شركة Seedstars World شارلي غراهام براون: "تتوفر تحليلات كثيرة لنتائج برامج تسريع الأعمال المختلفة في ما يتعلق بقيمة الاستثمارات التي تم استقطابها في مختلف دورات البرنامج وفي ما يتعلق بنسبة النجاح/حالات الفشل، إلا أنه لا يتوفر أي تحليل حول الحزمة الفعلية التي يحصل عليها مؤسسو الشركات في ما يتعلق بتحديد قيمة الشركة عند الانضمام إلى البرنامج".

اضاف: "ليس من السهل المقارنة بين الحزم التي تقدمها برامج تسريع الأعمال، نظرا إلى أنها تقدم بنيات مختلفة (الحصص مقابل الأصول القابلة للتحويل)، وتتضمن في بعض الأحيان رسوما مقابل الانضمام إلى البرنامج كما تمتد على فترات زمنية مختلفة، وبالطبع تكون بجودة مختلفة".

من جهته، اعلن المدير التنفيذي للمركز اللبناني البريطاني للتبادل التكنولوجي نديم زعزع، "ان برنامج The Nucleus عبارة عن نسخة محسنة عن برنامج تسريع الأعمال للشركات الناشئة الذي أطلقه المركز في العام 2015". وقال: "لقد احتلينا المرتبة الأول في الأسواق الناشئة ما يعني أننا على المسار الصحيح. ويشكل هذا التصنيف من قبل شركة Seedstars دعما للقيمة الحقيقية لبرنامجنا بالنسبة إلى الشركات الناشئة لدينا. ففي النهاية، نجاحنا يكمن في نجاح هذه الشركات".

يذكر ان المركز اللبناني البريطاني للتبادل التكنولوجي (UK Lebanon Tech Hub) هو عبارة عن مبادرة مشتركة بين مصرف لبنان المركزي والحكومة البريطانية من خلال السفارة البريطانية في بيروت. تهدف هذه المبادرة إلى دعم نمو اقتصاد المعرفة في لبنان من خلال تطوير شركات متخصصة في مجال التكنولوجيا في البلد وخلق فرص للمواهب اللبنانية اللامعة للوصول إلى الأسواق العالمية. ويمكن العثور على مزيد من المعلومات على: http://www.uklebhub.com/en/Home.

 
اوغاسابيان في افتتاح الدورة ال8 للجنة الوزارية للمرأة في الإسكوا: لآلية تحفظ موقعها المتقدم إنسجاما مع طاقاتها

افتتحت الدورة الثامنة للجنة الوزارية للمرأة في الإسكوا التي تستمر حتى غد الخميس، بمشاركة وزير الدولة لشؤون المرأة جان أوغاسابيان، ووزيرات ووزراء معنيين من فلسطين، المملكة العربية السعودية، سلطنة عمان، السودان، العراق، مصر، الأردن، مملكة البحرين، قطر، الكويت، تونس، سوريا، موريتانيا والمغرب، الى ممثلين وممثلات عن الحكومات والآليات المؤسسية الوطنية للنهوض بالمرأة والوزارات والمجالس والمنظمات الحكومية واللجان المعنية بالمرأة في الدول الأعضاء في الإسكوا. وشارك بصفة مراقب ممثلون وممثلات عن الدول العربية غير الأعضاء في الإسكوا وعن جامعة الدول العربية وبرامج الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة ومنظمات المجتمع المدني المعنية التي لها صفة استشارية لدى المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة.

وعرض المجتمعون إنجازات دولهم وناقشوا "التحديات ومحاولة وضع خريطة طريق لكيفية المحافظة على المكتسبات ومواجهة المعضلات في آن".

اوغاسابيان
وألقى الوزير أوغاسابيان كلمة، لفت فيها إلى أن "قضية المرأة هي قضية الإنسان ومقاربة الأمور المرتبطة بالمرأة هي مقاربة لقضايا إنسانية ومجتمعية"، مشيرا الى ان "المرأة اللبنانية والمرأة العربية قدمتا تضحيات هائلة، ليس فقط على الصعيد العائلي والمجتمعي، بل على مستوى الدفاع عن الحريات في العالم العربي. فالسيدات الفلسطينيات لم يتوقفن عن النضال والتضحية لحماية مجتمعاتهن وعائلاتهن مما يجعلهن يستحققن كل التقدير".

ورأى ان اعتلاءه منبر الإسكوا "مناسبة لنجدد التأكيد والتشديد على أهمية المرأة في بناء الإنسان والمجتمعات. وانطلاقا من هذه القناعة ضمت حكومة الرئيس سعد الحريري في عهد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وزارة الدولة لشؤون المرأة للمرة الأولى، ما شكل إنجازا كبيرا أدت إليه نضالات طويلة خاضها المجتمع الأهلي في لبنان والهيئة الوطنية لشؤون المرأة".

واكد أن "لبنان مساحة من الحريات والتلاقي بين الحضارات والثقافات والإتنيات والقوميات، وقد تم دفع الأثمان الغالية للحفاظ على هذه الميزة التي تؤكد أن بإمكان الإنسان العيش مع الآخر أيا كانت الفروقات بينهما، وذلك بعد إلغاء الحواجز التي تحول دون التلاقي. وفي هذا الإطار، يشكل هذا اللقاء الجامع في الإسكوا مناسبة للتلاقي وتبادل الخبرات والاستفادة من التجارب المشتركة بما يسهم، ليس فقط في تفعيل تطور المرأة، بل في تطوير المجتمعات".

وشدد على أن "للمرأة قدرات وإمكانات تخولها الوجود في مختلف المواقع، ومن المفترض أن تكون شريكة أساسية في صناعة القرارات الاستراتيجية في أي دولة في العالم. وبالنسبة للبنان، يشكل تغييب حضور المرأة في المجلس النيابي خسارة لهذا المجلس وللمؤسسات والدولة والوطن والإنسان. فليس صحيحا أن للرجل ميزات تفوق ما لدى المرأة، بل الصحيح أن الإنسان يجب أن يكافأ ويعامل بحسب إمكاناته سواء كان ذكرا أم أنثى".

ودعا إلى "إيجاد آلية في هذه الدورة تساعد المرأة على أن تكون موجودة في مكانها الصحيح والمتقدم بما يتناسب مع طاقاتها وإمكاناتها وإنجازاتها"، شاكرا "للاسكوا استضافة هذه الدورة الثامنة"، مرحبا ب"الضيوف العرب في لبنان"، منوها "بهذه الإستضافة التي تعكس ميزة لبنان كبلد التنوع الشامل".

الحكيم
وتحدث وكيل الأمين العام للأمم المتحدة الأمين التنفيذي للاسكوا الدكتور محمد علي الحكيم، فقال: "إن كنا نستشرف خيرا في التطورات الإيجابية على صعيد ضمان المساواة والعدالة الاجتماعية في المجتمعات العربية والإصلاحات الخاصة بتعزيز حقوق المرأة ومشاركتها في بناء المجتمع، فلا نغض الطرف عن التحديات الهائلة في منطقة تتعرض دولها لشتى صنوف أعمال العنف والنزاعات التي تطيح بالسلم وتهدد ما تحقق من مكاسب على مسار تنمية المجتمعات وارتقائها. منطقة تعاني إحدى دولها، وهي فلسطين، من احتلال دام عقودا".

اضاف: "في خضم الصعوبات التي تواجه منطقتنا، سواء في الأمن أم السياسة أم التنمية، يجب أن تكون المبادرات الدولية الهامة لنا بمثابة المسار الذي يوجه جهودنا في الارتقاء بأوضاع المرأة. فالأمين العام للأمم المتحدة جعل ضمان العدالة بين الجنسين في الدول الأعضاء وفي منظمة الأمم المتحدة ضمن أولوياته. وخطة التنمية المستدامة لعام 2030 كرست أحد أهدافها لتمكين المرأة وتعزيز حقها في المساواة. ونحن في الإسكوا، نعمل مع الدول الأعضاء على تنفيذ هذه الالتزامات الدولية ورصد ما يتحقق من إنجازات في إطارها".

ورأى انه "يوما بعد يوم، تتعمق قناعتنا بأن المشاركة والمساواة بين الجنسين ركيزة من ركائز التنمية، وتقدم المجتمع والاقتصاد. وأي رؤية اقتصادية واجتماعية وبيئية لا تكون شاملة ومستدامة ما لم تشارك في وضعها وتنفيذها وامتلاكها جميع مكونات المجتمع. هذه هي قناعتي، وقناعتنا في الإسكوا، وعلى أساس هذه القناعة أود أن أؤكد عزمنا على دعم عمل لجنتكم الموقرة للنهوض بواقع المرأة وتمكينها سبيلا لتمكين المجتمع".

المعولي
وتحدث وكيل وزارة التنمية الاجتماعية في سلطنة عمان الدكتور يحيى بن بدر المعولي بصفته ممثل الدولة التي تولت رئاسة الدورة السابعة للجنة المرأة في الإسكوا، فقال: "إن هذا الاجتماع الذي يعقد في بيروت، يعتبر ضمن السلسلة المتواصلة التي تحرص الإسكوا على تنفيذها كما تحرص كل الدول الأعضاء على المشاركة فيها، وهي فرصة لمناقشة عدد من المواضيع ذات الصلة بتمكين المرأة وتعزيز دور المؤسسات المعنية بها في تحقيق المساواة بين الجنسين، وهي فرصة لمناقشة عدد من المواضيع ذات الصلة بتمكين المرأة وتعزيز دور المؤسسات المعنية بها في تحقيق الإنصاف والمساواة".

واشار الى ان "سلطنة عمان اولت اهتماما كبيرا لتمكين المرأة كشريك أساسي في التنمية وخصصت يوما للمرأة العمانية في السابع عشر من تشرين الأول من كل عام بهدف التأكيد المستمر من خلال مؤسساتها الحكومية والآليات الوطنية المعنية بقضايا المرأة على دورها الريادي في التنمية وتلتزم، بتنفيذ التوصيات التي اعتمدت في الدورة السابعة للجنة وكل الاتفاقيات الدولية والعربية الداعمة لحقوق المرأة".

واعلن ان "السلطنة تسعى إلى تعزيز دور الجمعيات الأهلية، وذلك في إطار الشراكة المجتمعية وتشجيع مؤسسات القطاع الخاص للمساهمة في برامج وزارة التنمية الاجتماعية من واقع المسؤولية الاجتماعية، وتعمل على توسيع قاعدة العمل الاجتماعي التطوعي وتوجيهه كشريك في التنمية الشاملة وتفعيل التواصل مع مؤسسات المجتمع المدني، لا سيما الجمعيات المهنية والجمعيات الخيرية وجمعيات المرأة العمانية البالغ عددها (62) جمعية موزعة على معظم محافظات السلطنة، من أجل المساهمة والمشاركة في تخطيط وتنفيذ البرامج الاجتماعية والتنموية".

وبعد الجلسة، اقر جدول اعمال الدورة، وتولت مندوبة فلسطين رئاسة الدورة الثامنة للجنة المرأة في الإسكوا، فيما تولى مندوب عمان نيابة الرئاسة الأولى ومندوب قطر نيابة الرئاسة الثانية ومندوبة الكويت مهام المقرر.

 
الحريري في حفل تعيين راي باسيل سفيرة للنيات الحسنة للشباب والجندرة: علينا كدولة ازالة ما يواجه النساء من عوائق للوصول الى اهدافهن

 

أقيم  في السراي الحكومي في بيروت حفل تعيين الرياضية اللبنانية راي جاك باسيل سفيرة للنيات الحسنة للشباب والجندرة، برعاية رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري وحضوره، وفي حضور الممثل المقيم لبرنامج الامم المتحدة الانمائي فيليب لازاريني وحشد من الشخصيات الرياضية والاجتماعية والاعلامية.

بعد النشيد الوطني وكلمة ترحيب لعريف الحفل ندى سويدان عرض فيلم قصير عن انشطة برنامج الامم المتحدة الانمائي في دعم النساء والشباب.

لازاريني
ثم تحدث لازاريني فأبدى "فخره بأن يعلن باسيل سفيرة للنوايا الحسنة للشباب والجندرة"، معتبرا "ان ارادة المحتفى بها جعلها المرأة العربية الاولى التي تنافس في الالعاب الاولمبية في لندن للعام 2012 وفي ريو دي جينيرو في العام 2016 والمرأة العربية الاولى التي حازت 3 ميداليات في العام 2016 وهي تعد واحدة من افضل 10 نساء في العالم في رياضة الرماية".

ورأى ان "باسيل أثبتت رغم وجودها في مجتمع ذكوري، ما يمكن للمرأة ان تحققه من انجازات"، مشيرا الى "ان النساء في العالم العربي يخضعن للتمييز وان لبنان واحد من هذه البلدان حيث تخضع النسوة للتمييز في الحياة الاجتماعية والسياسية والوظيفية".

واشار الى ان "المرأة في لبنان تشكل 53% من عدد السكان، وان نصف المتخرجين من الجامعات هن من النساء، لكن على الرغم من ذلك فان مشاركتهن في صنع القرار لا تزال محدودة جدا، وهن يشكلن فقط 3% من اعضاء مجلس النواب".

باسيل
بدورها، تحدثت باسيل عن نشأتها، مشيرة الى ان "احلامها كانت كأحلام اي بنت صغيرة ولم تكن تعرف انها ستتعرف على السلاح وتحمله، "ليحصل حب متبادل بينهما ولا سيما ان السلاح هو حكر على الرجال".

واكدت انها "ارادت ان تحول البارود الى ذهب، وعندما كبرت حولت البارود الى ميداليات ذهبية للبنان برياضة الرماية".

ودعت باسيل الفتيات الصغيرات الى "التحرر من المجتمع الذكوري وان يرسمن اهدافهن ويتعبن لتحقيقها".

وشكرت الرئيس الحريري "الذي آمن بالمرأة وكان من المدافعين عنها، على ثقته الكبيرة بي"، معاهدة على "أن تكون على قدر المسؤولية".

كما شكرت وزير الخارجية جبران باسيل "الذي ساهم في ان تكون سفيرة النوايا الحسنة ووزارة الشباب والرياضة واللجنة الاولمبية وبنك الموارد ولازاريني، على الثقة والدعم لها".

الحريري
والقى الرئيس الحريري كلمة بالمناسبة، قال فيها: "تعرفت على السيدة راي منذ قرابة العام ولاحظت طموحها ورغبتها في اكمال المسيرة التي بدأتها بمفردها وبدعم من ذويها. وجدت مدى الشجاعة التي تتمتع بها في المجتمع الذكوري واستطاعت ان تربح بطولة العالم بالرماية. هذا امر يفتخر به كل لبناني خصوصا بعد نيلها هذه الجائزة، لانه لم يحصل بالصدفة. وفي كل اللقاءات التي جمعتنا كانت تتحدث عن الجهد الذي تبذله للوصول الى هذا الفوز، وكيف استطاعت مواجهة كل التحديات والعوائق التي اعترضتها بسبب غيرة الرجال منها، فاستطاعت بمثابرتها وعملها التركيز على الهدف والوصول الى ما تريده".

اضاف: "علينا كدولة ازالة كل العوائق التي تواجه النساء للوصول الى اهدافهن، وهي العوائق نفسها التي واجهتها راي، ولكنها استطاعت في النهاية تحقيق هدفها والفوز وباستطاعة المرأة تبوؤ كل الوظائف والمراكز البارزة بدءا من رئاسة الجمهورية الى رئاسة الحكومة ورئاسة المجلس النيابي وكذلك النيابة والوزارة وغيرها".

وختم: "اشكرك واشكر كل من رافقك في كل مراحل مسيرتك، انت خير من مثل لبنان ورفع رأسه ورأس المرأة اللبنانية".

وفي الختام وقعت باسيل ولازاريني كتاب التعيين.

 
اللبنانية الاولى أطلقت حملة التوعية ضد سرطان الثدي: صحة واستقرار عائلتك من صحتك

حضت اللبنانية الاولى ناديا الشامي عون "المرأة اللبنانية على التوجه الى المراكز المخصصة لاجراء الصورة الشعاعية للثدي"، معتبرة ان "اهتمام المرأة دوريا بصحتها بمثابة واجب عليها تجاه نفسها في الدرجة الاولى، كما هو تجاه عائلتها. ويجب ألا تتجاهله تحت اي ظرف".

وأكدت السيدة عون مع بدء الشهر العالمي للتوعية ضد سرطان الثدي، حرصها على "تمديد مدة الحملة الوطنية لتصبح اربعة اشهر، من منطلق اصرارها على إتاحة الفرصة امام اكبر عدد من النساء لاجراء هذا الكشف الطبي، ما يبعث في نفوسهن الامل والطمأنينة بحياة صحية سليمة بخاصة وان 132 جهة من مستشفيات حكومية وخاصة ومستوصفات ومراكز طبية ستشارك في هذه الحملة على كل الاراضي اللبنانية". 

وتوجهت إلى المرأة اللبنانية بالقول: "ان صحة عائلتك واستقرارها من صحتك، فلا تدعي هذه الفرصة تفوتك وعائلتك"، مشددة على اهمية ان تعتبر كل امرأة لبنانية نفسها معنية بهذه الحملة لكونها الركن الاساسي في المجتمع"، وقالت: "كلنا معنيون بهذه الحملة، دعونا جميعا نلبي النداء".

إشارة الى ان اللبنانية الاولى ترعى اطلاق وزراة الصحة العامة للحملة الوطنية للتوعية ضد سرطان الثدي، الاحد في الثامن من الجاري في المدينة الرياضية.

 
إطلاق فعالية نساء من أجل السلام الدولية من طرابلس دبوسي: مبادرتنا هدفها تحقيق السلام

أطلقت في طرابلس الفعالية الدولية "نساء من أجل السلام" من طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية، بمشاركة 120 سيدة من 16 دولة عربية وأجنبية، للقيام بالطواف على دراجات هوائية، في فترة تمتد من 1 حتى 8 تشرين الأول الحالي، بالتعاون مع مؤسسة Bike By Beirut" وجمعية "بيت الآداب والعلوم والتنمية في طرابلس".

بدأت الفعالية بحفل في فندق "كواليتي إن" - طرابلس، تحدث فيه منسق الفعالية رئيس جمعية "بيت الآداب والعلوم والتنمية في طرابلس" محمد ديب عن دور المرأة في المجتمع.

دبوسي 
بدوره، قال رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي توفيق دبوسي: "ان السلام بات محورا أساسيا في حياة الشعوب، ومبادرتنا طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية إنما أطلقناها من أجل تحقيق السلام، وحينما يبنى الإقتصاد على أسس سلمية فإن المجتمع الدولي يمكنه الإستفادة القصوى من ثروات طرابلس ومشاريعها الإستراتيجية الكبرى التي توفر فرص العمل للجميع إناثا وذكورا".

أضاف: "نحن نسير معا على طريق السلام، وفندق كواليتي إن الذي نتواجد فيه اليوم، وضعه رجل الاعمال الصديق السيد سلطان حربا، بتصرفنا وبشكل خاص بتصرف "نساء من أجل السلام"، ولم يتردد أبدا في الشراكة معنا ومع الصديق جواد السبيتي في استقبال هذه الفعالية الدولية على أرض طرابلس".

وتابع: "ما نريده منكم هو أن تنقلوا لبلدانكم الصديقة ما شاهدتموه في طرابلس وعشتموه في هذه المدينة التي يشهد لبنان قيامته الجديدة من طرابلس، حيث وضعنا قدرات وإمكانيات المدينة التي تتضمنها مبادرة "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية" بتصرف المجتمعات اللبنانية والعربية والدولية من أجل السلام والتعاون والإستثمار وأن أهل المدينة وأبناءها يشبهونكم ويقدرون عاليا مجيئكم من 16 بلدا عربيا ودوليا وعددكم البالغ 120 سيدة، ولدينا طموحات مشتركة لتحقيق السلام على نطاق مجتمعنا الدولي".

وأردف: "ما يبقى في ذاكرتكم هو البسمة التي ارتسمت على وجوهكم ومشاعر السعادة التي تغمركم، لكن تمنياتنا أن تنقلوا أجمل صورة عن طرابلس وأن تعاودوا المجيء اليها لتجدوها قد خطت خطوات متقدمة على طريق تحقيق السلام الذي تريدونه".

وختم: "لا يسعني إلا أن أتوجه بشكري الخالص لشركائنا في احتضان هذه الفعالية الدولية، وفي طليعتهم الصديق جواد سبيتي Beirut By Byke وفريق عمله ورجل الأعمال الصديق سلطان حربا والصديق الدكتور نادر غزال والأخ محمد ديب وفريقه في جمعية بيت الآداب والعلوم والتنمية، وأتمنى لنساء من أجل السلام الإقامة السعيدة في ربوعنا اللبنانية".

الغزال 
وتحدث الدكتور نادر الغزال بصفته رئيس بلدية طرابلس سابقا ومستشار الرئيس سعد الحريري للتعاون الدولي حاليا، فقال: "زيارتهم جزء من مهمتي في إطلاق العمل الدولي على مستوى مدينة طرابلس، وإننا في طرابلس بالرغم من أننا مررنا بمراحل صعبة، نحن الآن ننعم بالسلم والسلام، بعد استتباب الخطة الأمنية للدولة اللبنانية منذ العام 2014 وشكرتها على هذا الأمر، ونحن الآن ندخل مرحلة السلام الى مرحلة التنمية والإقتصاد، لأن من المعروف دائما أن الإقتصاد لا يتحقق إلا إذا كان هناك سلم واستقرار".

أضاف: "من الموافقات الجميلة أن تأتي مبادرة طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية وتتلازم مع جمعية "إتبع المرأة" وأنها تسير في لبنان، وتدعو الى السلم والسلام، فشكرتهم على وجودهم وتمنيت عليهم أن يكونوا خير رسل لمدينة طرابلس، كما رأؤها من حيث الحفاوة والترحاب والإستضافة المتمثلة بغرفة طرابلس ولبنان الشمالي، ومؤسسة فندق الكواليتي إن وجميع الذين استضافوا هذه الفعالية لإظهار جمالية المدينة. ونحن على نفس المسار في ترسيخ قواعد السلم وتنمية الإقتصاد، وفي مدينة طرابلس كل المقومات الإستراتيجية التي تساعدها على أن تكون بالفعل عاصمة لبنان الإقتصادية".

سبيتي 
من جهته، شكر جواد سبيتي لغرفة طرابلس "تقديمها كل التسهيلات والمساهمة في إنجاح نشاط نساء من أجل السلام، وإدارة فندق كواليتي إن في طرابلس على حسن الإستقبال والإستضافة"، وقال: "سنكون سفراء للسلام على جميع الأراضي اللبنانية وسفراء لمبادرة طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية في لبنان والعالم".

دروع 
وفي الختام، وفي ذكرى تأسيس نادي بيروت للدراجات الهوائية Beirut By Byke، قدم سبيتي الدروع التقديرية عربون شكر وامتنان لرئيس غرفة طرابلس وحربا.

 
هواوي أطلقت مسابقة المهارات في تكنولوجيا الاتصالات الجراح: في هذه الشراكة مصلحة متبادلة بين لبنان والصين

أطلقت شركة "هواوي" مسابقة المهارات في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات خلال حفل في فندق "موفمبيك"، حضره وزير الاتصالات جمال الجراح، سفير الصين في لبنان وانغ كيجيان، وعدد كبير من الموظفين والعاملين في الشركة.

وتحدث المدير التنفيذي لشركة "هواوي" في لبنان ودول الجوار ليه شيه عن المسابقة التي ستجريها الشركة ويتنافس الفائزون فيها في لبنان مع فائزين آخرين من مختلف البلدان في العالم، مشيرا الى ان "التركيز ينصب على الطلاب المتخصصين في مجال الاتصالات لأن مستقبل لبنان سيكون مزدهرا في هذا المجال".

الجراح 
من جهته، قال الجراح: "هذه الشراكة هي من أجل المصلحة المتبادلة بين لبنان والصين وشركة هواوي هي واحدة من الشركاء الرئيسيين لوزارة الاتصالات، وتسعى الى تقديم شيء ما لطلابنا ومواطنينا اللبنانيين".

أضاف: "سوف نرسل عددا من الطلاب إلى الصين لتدريبهم في قطاع الاتصالات والتكنولوجيا، ونأمل أن يكون لدينا في المستقبل القريب مركز تدريب لشركة هواوي في لبنان".

وتابع: "لدينا الكثير من المشاريع للقيام بها معا من اجل الحصول على أفضل نوعية وأفضل الاسعار. وهواوي وعدت بتقديم منصة مجانية لتكون متاحة للجميع لاستخدامها تحت رعاية وزارة الاتصالات، ونأمل أن تكون جاهزة قريبا من أجل إعطاء فرصة لكل طالب يرغب في القيام بتجاربه ومشاريعه ومواكبة أحدث التقنيات والتدريب".

 
زمكحل في استضافة كارلوس غصن في غداء نقاش حول المشهد الاقتصادي

إستضاف تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم RDCL World برئاسة الدكتور فؤاد زمكحل، رئيس مجلس إدارة الرئيس التنفيذي لتحالف رينو - نيسان - ميتسوبيتشي السيد كارلوس غصن، حيث أقام على شرفه حفل غداء - نقاش في مطعم "لو مايون" Le Maillon، الأشرفية، حول موضوع "المشهد العالمي الجديد: إنعكاس المخاطر والفرص على المنطقة والإقتصاد المحلي". 


شارك في الحفل، أعضاء مجلس إدارة التجمع اللبناني العالمي وفريق عمل كارلوس غصن الذين اتوا خصيصا من باريس واليابان، وحضره كل من: نائب رئيس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني، سفير بنغلادش عبد المطلب سارقر، السفير الارميني سامفيل مكرتشيان، الوزراء السابقون: عادل قرطاس، زياد بارود، ريموي عريجي، نائب حاكم مصرف لبنان محمد بعاصيري، رئيس لجنة الرقابة على المصارف سمير حمود، نائب رئيس الاسواق المالية فراس صفي الدين، الأمين العام لإتحاد البورصات العربية فادي خلف، رئيس مجلس الإدارة المدير العام لشركة كهرباء لبنان كمال حايك، مديرة الوكالة الوطنية للاعلام السيدة لور سليمان، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب محمد صالح، نقيب مستوردي النبيذ ظافر شاوي، رئيس الرابطة المارونية انطوان قليموس، الملحقة التجارية في سفارة جمهورية مصر العربية في بيروت منى وهبة،رئيس مجلس إدارة شركة "كفالات" خاطر أبي حبيب، رئيس غرفة التجارة الدولية (لبنان) وجيه البزري، رئيس جمعية الصناعيين اللبنانيين فادي الجميل، رئيس الجامعة اللبنانية الأميركية LAU الدكتور جوزف جبرا، رئيس جامعة سيدة اللويزة الأب بيار نجم، الرئيس السابق لنقابة الأشغال العامة والبناء فؤاد الخازن، وفريق عمل بنك عوده وعدد كبير من نخبة رجال الأعمال، والفاعليات المصرفية، الإقتصادية، الديبلوماسية، الإعلامية اللبنانية والعالمية. 


زمكحل
بدءا، تحدث رئيس التجمع الللبناني العالمي الدكتور فؤاد زمكحل، فقال: "بإسم مجلس إدارة تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم ، لمن دواعي سروري وشرف كبير لي أن أرى عدداً كبيراً من الضيوف مجتمعين حول حفل الغداء - النقاش هذا، مع ضيف الشرف المعروف دوليا السيد كارلوس غصن".

وتوجه زمكحل الى السيد غصن، بالقول:"أنتم تمثلون بالنسبة إلى كل شخص منا موجود هنا، رمزا للنجاح، ونموذجا للمثابرة ورسالة أمل. أنتم تذكروننا بنخبة المغتربين الذين رفعوا ألوان بلادنا عالية جدا في العالم أجمع".ان أساليب الإدارة الخاصة بكم، وإستراتيجياتكم، ورؤيتكم و"روح القيادة" التي تتمتعون بها هي بمثابة درس ومثال لجميع رجال الأعمال في كل أنحاء العالم. فقد نجحتم في إعادة هيكلة شركات كبيرة متعددة الجنسيات، وهي ما يعرف ب "المهمة المستحيلة"، فأثبتم مرونة غير مسبوقة في مواجهة الأزمات المالية والركود الدولي المتعدد".

وتابع مخاطبا غصن :"لقد كنتم دائما قادرين على إكتشاف الفرص المختبئة وراء كل أزمة، وتحويل الهزائم بإستمرار إلى نجاحات. حتى أنكم نجحتم في إنكار القول الشهير "لا يُعطى المرء حقّه في بلده"، لأنكم حافظتم على علاقة وثيقة مع بلدكم الأصلي، لبنان، كذلك قمتم بإستثمارات في مجالات إنتاجية عدة (مثل: الصناعة، العقارات، المصارف، صناعة النبيذ وغيرها..).إنكم تمثلون نموذج المغترب اللبناني الذي غادر وطنه لغزو العالم، لكنه لا يزال متعلقا بجذوره وهويته وأصله. ونحن نؤمن بهذا النموذج المثمر والفعال، الذي نحلم بتكراره مع جميع أجيالنا وجميع المغتربين اللبنانيين في العالم ...لكن من واجبنا أن نكون واقعيين وأن ندرك جيدا أن بلدنا الصغير لا يستطيع، يا للأسف، الحفاظ على جميع أدمغته ونخبه على أراضيه.".

أضاف الدكتور زمكحل:"لذا، بدلا من أن يكون لدينا أهداف وهمية، دعونا نواجه الوقائع والعولمة ولنحدد هدفا رئيسيا ألا وهو الحفاظ على صلات وثيقة مع أولئك الذين غادروا بلدنا، أينما كانوا في العالم، لأنهم يشكلون ثروتنا النفطية الوطنية الحقيقية الذي علينا أن نعتمد عليها، لأننا معهم يُمكننا أن نبني أوجه تآزر إنتاجية وشراكات وتبادلات تجارية مثمرة، لأننا معهم يمكننا أن نعيد بناء لبنان الذي نحلم به جميعا هنا!".

وتابع زمكحل: "إن قصص النجاحات الخاصة بكم لا تعد ولا تحصى، فهي الفيتامينات التي نحتاجها والتي تدفع بنا لمواصلة نضالنا، والمثابرة والحفاظ على رؤوسنا فوق سطح الماء. فإذا سألنا أنفسنا، أو سئلنا ما هو لبنان بالنسبة إلينا، وما هو في نظرنا اللبناني الوطني الأصيل، فإننا نرد بكل فخر:إن لبنان هو بالنسبة إلينا رسالة، أرض مباركة، محمية من قبل يد إلهية، واحد من أجمل البلدان في العالم الذي يمارس التدمير الذاتي باستمرار كل يوم. لبنان هو واحد من البلدان الوحيدة في العالم التي يتعايش فيها أكثر من 18 طائفة، يحاول الآخرون عبثا أن يوجهوهم ضد بعضهم البعض من أجل إبقائنا في حالة من عدم الاستقرار المتكرر".

وقال:"لبنان هو أفضل مختبر إقتصادي حيث يمكننا اختبار أفكارنا ومنتجاتنا، حيث يُمكننا تدريب أفضل الموارد البشرية لدينا، حيث نتعامل بسرعة مع جميع أنواع المنافسة والسيناريوهات، حتى الأقل احتمالا منها ... لبنان هو البلد الذي يمكننا أن نجد الشركات الأكثر إنتاجية والأكثر مرونة في العالم والتي تقف في وجه عمالقة عالمية ... لبنان هو البلد حيث كل شيء يمكن أن يتغير في بضع ثوان نحو الأفضل أو الأسوأ ... لبنان هو واحد من أصغر الدول في العالم، ولكنه بلد يتعامل مع أكبر الدول على كوكب الأرض ...اللبناني الحقيقي، هو أنتم هو نحن، هو كل من الحاضرين هنا اليوم، هو كل لبناني زرع علمنا وأرزنا في قلبه، في منزله وفي كل ركن من أركان العالم ... اللبناني الأصيل هو الذي يكافح ويناضل بشجاعة وكرامة من أجل البقاء والنمو وضمان رفاه منزله وعائلته ومهنته ... اللبناني الحقيقي هو القائد المصمم، والمثابرالمستقل، ولا "التابع" الأعمى المتأرجح".

وختاما طرح زمكحل على غصن، ثلاثة أسئلة رئيسية هي:
أ. ما هي فرص ومخاطر الفترة العالمية الحالية؟
ب. ما هي نصيحتكم لرجال وسيدات الأعمال للبنانيين في جميع أنحاء العالم؟
ج. ما هي الاستراتيجيات الواجب اتباعها من قبل الشركات اللبنانية؟

كما شكر زمكحل الراعي الحصري لهذا الحدث، بنك عوده، وخصوصا رئيس مجلس إدارته سمير حنا، وفريق عمله الذي يلبي دائما دعوتنا ويدعمنا بإستمرار. كذلك شكر فريق عمل غصن مع الإشارة إلى السيدة فريدريك لو غريفيس، التي أتت خصيصا للتأكد من كل التفاصيل، والسيد فريد أراكتانجي، والمديرة التنفيذية لدى تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم السيدة فاي عبدو الذين بدونهم لم يكن بإمكاننا تنظيم هذا الحدث. وأخيراً، كذلك شكر الممثلين المحليين لشركات التحالف المشار إليها والسيد فايز رسامني على دعمه ومتابعته. 

غصن
ثم تحدث غصن فشكر الدكتور زمكحل واعضاء مجلس ادارة التجمع اللبناني العالمي على الحفاوة البالغة الذي لقيها، وأجاب على الاسئلة الثلاثة التي وجهها زمكحل، وهي تتلخص بمعوقات الدين العام المتفاقم للدول في الوقت الراهن، حيث باتت الشركات الكبرى العملاقة أهم من الدول، وإستراتيجية الدول المعتمدة هي التنمية والنمو واخيرا مواكبة التكنولوجيا والتطور الحديث والتواصل من خلال عالم الانترنت الذي بات يعتبر العالم قرية صغيرة.

وردا على السؤال الاول قال غصن: إن مخاطر المرحلة هي مشكلة الديون التي تقع على كاهل الدول، مما يوجب عليها تحديات كبيرة تجاه التوصل الى التنمية، وامامها مراحل طويلة من الاصلاحات في هذا الشأن.

والاجابة على السؤال الثاني هي ان يعمل رجال وسيدات الاعمال اللبنانيين في العالم بجهد وان يتواصلوا مع العالم بحيث ان الدول باتت قرب بعضها نتيجة التكنولوجيا الحديثة والخدمات التي تقدمها في عالم التواصل. وعليهم ان يضعوا امام اعينهم ان لبنان المقيم ولبنان المغترب يشكلان عالما من التواصل والاعمال والاستثمارات الناجحة.

اما الاجابة على السؤال الثالث فيكمن بتحديد اولويات التنمية، والتواصل والتأقلم معها، وهذا ما يجب ان تعتمده الشركات اللبنانية والعالمية ايضا، وكما سبقت الاشارة، فان التكنولوجيا الحديثة باتت تحكم الاعمال، والاستثمارات، ولا ينقص الشركات اللبنانية المعرفة والعلم والثقافة والخبرات الطويلة، وفن التواصل مع الآخرين.

في المحصلة، نصح غصن عالم الاعمال من الشركات ورجال الاعمال "ان يتواصلوا مع بعضهم البعض، فالهند واليابان والصين ليست بعيدة عن الشرق الاوسط، كما ان القرارات المصيرية باتت تتخذ فياسرع ما يمكن في سبيل انقاذ الشركة او العمل الذي يتعرض لمشكلة او ازمة مالية معينه.

اضاف غصن:"ان العالم اليوم بات في قبضة الانسان الناجح الذي يطمح للوصول الى العالمية شرط توافر عناصر الثقة والخبرة والدراسات الناجعة التي تحدد المخاطر والاولويات".

وختم معلقا اهميته على رجال الاعمال اللبنانيين في العالم الذين في وسعهم التفوق والتواصل في مجالات اعمالهم المنوعة، كل ذلك لان اللبناني انسان ماهر وذكي ويستطيع ان ينجح مهما كانت الصعوبات". 


نبذة عن كارلوس غصن
كارلوس غصن رجل أعمال يعد نموذجا فريدا في مجال تصنيع السيارات، ولد في البرازيل ودرس بلبنان وفرنسا، ويحمل جنسية الدول الثلاث، إقتحم مجال صناعة السيارات عبر شركة "ميشلان" لتصنيع الإطارات المطاطية، ثم سرعان ما شغل مناصب قيادية - في وقت واحد - بشركات عالمية رائدة في المجال، وهي "رينو"، "نيسان" و"ميتسوبيشي". 


الولادة
ولد كارلوس غصن في مدينة بورتو فيلو بالبرازيل يوم 9 مارس/آذار 1954 لأبوين هاجرا من لبنان، وعندما كان عمره ست سنوات عاد برفقة أمه للعيش في بيروت بعد مشاكل صحية عانى منها في البرازيل. 


الدراسة والتكوين
أتم غصن دراسته الأساسية والثانوية بلبنان، ثم انتقل إلى باريس لمواصلة دراسته في التخصص التقني في معهد "البوليتكنيك"، وتخرج فيه عام 1974، وواصل دراسته العليا في مدرسة المناجم بباريس وتخرّج فيها عام 1978. 


التجربة الوظيفية
مباشرة بعد التخرج بدأ غصن مساره المهني في شركة "ميشلان" أكبر شركة أوروبية لصنع الإطارات المطاطية، وعمل بفروع الشركة في فرنسا وألمانيا.
وفي 1981 إختير رئيساً للمشروع في مدينة لو بوي أون فالي بفرنسا، وفي 1984 عين رئيساً لقطاع البحوث والتطوير بشركة "ميشلان". 


إختير كارلوس غصن بعد ذلك بعام رئيساً لعمليات "ميشلان" في أميركا الجنوبية، حيث عاد إلى ريو دي جانيرو، ونجح في تثبيت أقدام الشركة بالمنطقة، وهو ما دفع رؤساءه إلى إختياره لرئاسة قطاع عمليات ميشلان في أميركا الشمالية عام 1989.
عام 1996 نجحت شركة رينو الفرنسية للسيارات في إستقطاب كارلوس غصن للعمل لديها، وعيّنته في منصب نائب رئيس تنفيذي مكلف بتطوير عمل الشركة وفتح أسواق جديدة لها، كما كلف أيضا برئاسة قطاع الشركة في أميركا الجنوبية.
وعندما نشأ تحالف بين شركتي رينو ونيسان عام 1999 حافظ غصن على منصبه في رينو، لكن عين أيضاً رئيس قطاع عمليات في "نيسان"، ثم اختير عام 2001 رئيساً تنفيذياً.
وتمكّن غصن عبر سياسة خفض الكلفة من تحويل مجموعة "نيسان" التي كانت على وشك الإفلاس إلى شركة رابحة بلغ رقم أعمالها السنوي نحو مئة مليار يورو، مما أكسبه احتراماً كبيراً في المنطقة، حتى أن رئيس أكبر شركة منافسة "تويوتا" أكيو تويودا وجه إليه تحية، معبرا عن الأمل "في مواصلة الإستفادة من قدراته للمضي قدماً في تطوير صناعة السيارات".

ويعتبر كارلوس غصن رابع شخص غير ياباني يرأس الشركة اليابانية الشهيرة "نيسان"، ونجح في إعادة هيكلة الشركة التي كانت على وشك الإفلاس في أواخر التسعينيات من القرن العشرين.

في عام 2005 عين كارلوس غصن رئيساً لشركة "رينو"، مع إحتفاظه بمنصب الرئيس التنفيذي للشركة، ومنصبه على رأس "نيسان"، مما جعله أول شخصية تترأس شركتين من هذا الحجم في العالم، وذلك في وقت واحد.
وعام 2006 رفض غصن عرضا من شركة "فورد" للسيارات لرئاستها وإعادة هيكلتها من جديد، وذلك بعد أن رفض المسؤولون تمكينه من منصب رئيس الشركة ومديرها التنفيذي.

وإلى جانب مناصبه في "رينو" و"نيسان" شغل كارلوس غصن وظائف عدة في شركات كبرى للسيارات، بينها شركة "أفتو فاز" الروسية.
وفي أكتوبر/تشرين الأول 2016 أتمت نيسان سيطرتها على 34% من شركة ميتسوبيشي، وأصبح غصن بذلك رئيساً لثلاث شركات عالمية. 


وفي فبراير/شباط 2017 قرر كارلوس غصن التنحي عن الإدارة المباشرة لـ "نيسان"، على أن يبقى رئيس مجلس إدارتها من أجل التركيز على التحالف مع شركتي "رينو" و"ميتسوبيشي موتورز" الذي يطمح لحمله إلى قمة صناعة السيارات العالمية.
وقال غصن في مقر شركة "نيسان" في يوكوهاما بضواحي طوكيو في تصريحات صحفية: "لقد آن الأوان لتسليم الإدارة لشخص آخر، لقد عبّرت على الدوام عن رغبتي في أن يخلفني ياباني، وكنت أُجهز سايكاوا-سان (الذي سيخلفه) منذ سنوات". 


وأضاف "أن هذا التغيير المبرمج سيتيح لي أن أكرس وقتاً أكثر وطاقة لإدارة التغير الإستراتيجي للتحالف وكذلك توسيعه".
وسيبقى برنامج عمل كارلوس غصن مكثفاً ويقسم وقته بين اليابان وفرنسا والأسواق الأساسية للسيارات (الولايات المتحدة والصين خصوصاً).

ففي اليابان، ومع الأخذ في الاعتبار نجاح مجموعة "نيسان" (152 ألف موظف) سيعمل كارلوس غصن على إنجاح "ميتسوبيشي موتورز" (ثلاثون ألف شخص) التي غرقت عام 2016 في فضيحة فساد.

وفي فرنسا، لا يزال غصن يمسك برئاسة شركة "رينو" (120 ألف موظف)، والتي حدد لها سقفاً جديداً مع هدف الوصول إلى رقم أعمال يبلغ 70 مليار يورو في حلول العام 2022.
والتحالف الذي يقوده كارلوس غصن يشمل إلى جانب "رينو" و"نيسان" و"ميتسوبيشي"، أكبر شركة روسية مصنعة للسيارات "أفتو فاز" (لادا) التي تواجه صعوبات كبرى، وقد أنتج هذا التحالف عام 2016 قرابة 10 ملايين سيارة (9.86 ملايين) ليقترب بذلك من الأميركية "جنرال موتورز" (عشرة ملايين وحدة) التي تحل خلف "فولكسفاغن" الألمانية (10.3 ملايين سيارة)، و"تويوتا" اليابانية (10.18 ملايين سيارة).

 
حاصباني أطلق وريتشارد مشروع مكننة معاملات وزارة الصحة عبر الخليوي

أطلق نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني مشروع مكننة وترقيم معاملات وزارة الصحة عبر الهاتف النقال من خلال التوقيع مع السفيرة الأميركية إليزابيت ريتشارد وبالتعاون مع جمعية "لبنانيون"، مشروعا يشتمل على تطبيق ذكي تابع لوزارة الصحة على أنظمة iOS وAndroid ومتصلا اتصالا مباشرا بموقع الوزارة بعنوان CITIZEN'S RIGHTS. ويتضمن التطبيق 100 معاملة أساسية تابعة لوزارة الصحة، يستطيع المواطن، بدلا من التوجه إلى مبنى الوزارة، ملء الاستمارات اللازمة في شأنها على التطبيق، ومعرفة المستندات التي يحتاج إليها لإتمام ملفه، وتعقب معاملاته ومعرفة ما إذا كانت انتهت أم تحتاج إلى وقت. ويعتبر المشروع خطوة أساسية على طريق الحكومة الذكية وتحويل الخدمات الأساسية إلى المجال الالكتروني.

حضر حفل التوقيع الذي أقيم في مبنى وزارة الصحة، وفد من السفارة الأميركية تقدمته ريتشارد ومنسق MEPI السيد SHAWN TENBRINK ومديرة البرامج في السفارة الأميركية ARABELLE BARBIR ورئيسة جمعية "لبنانيون" نادين ضاهر وأعضاء الجمعية، والمدير العام لوزارة الصحة الدكتور وليد عمار ورئيس دائرة العناية الطبية الدكتور جوزف حلو وحشد من المهتمين.

بداية كلمة ترحيب ألقاها فريدريك عيد، واوضح أن الهدف من المشروع الذي يندرج في إطار استراتيجية وزارة الصحة 2025 تسريع معاملات وزارة الصحة وتعزيز الشفافية ومحاربة الفساد.

ريتشارد
ثم قالت ريتشارد: "نحن هنا لإطلاق مشروع "حقوق المواطنين". هذه المبادرة تهدف إلى تحسين فرص حصول المواطنين على الخدمات الصحية، وتهدف ايضا إلى تعزيز ثقة المواطن بمؤسساته الصحية. إن وزارة الصحة، بقيادة الوزير حاصباني، هي في طليعة الحوكمة الإلكترونية. ويعتبر برنامج الصحة العامة الإلكترونية التابع للوزارة نهجا جديدا مبتكرا لتحسين جودة الرعاية الصحية في لبنان وزيادة فرص الوصول الى أحدث المعلومات الصحية لكل مواطن لبناني بغض النظر عن مكان عيشه في لبنان.
مع تطور هذه المبادرة من خلال التطبيقات الإلكترونية الجديدة للأدوية، والاستشفاء، والاستشارات، وأكثر من ذلك، سوف تكون وزارة الصحة العامة في وضع أفضل للاستجابة لاحتياجات جميع اللبنانيين".

أضافت: "ستقوم حكومة الولايات المتحدة بدعم هذا الجهد من خلال مؤسسة "لبنانيون" التي سوف تعمل على تصميم برنامج على الهاتف الجوال يمكن المواطنين من الوصول إلى أكثر من 100 خدمة أساسية حول الصحة العامة وتلقي الردود والموافقات عليها. هذا مسعى هام وطموح. فالآلاف من معاملات المواطنين اللبنانيين للخدمات الطبية سوف تنفذ بسرعة وبشفافية، وذلك بفضل استخدام هذا التطبيق.وسيكون المنتج النهائي هو التطبيق الالكتروني الذي سيقوم بتقديم الخدمات المتاحة بشفافية للمواطنين اللبنانيين من خلال الانترنت".

وختمت: "سوف تعمل مؤسسة "لبنانيون" مع موظفي الوزارة خلال مراحل التطوير والتشغيل والإطلاق والترويج لهذه المبادرة. كما أنها ستولي اهتماما خاصا لضمان الوصول الكافي والاستخدام لهذا التطبيق في المجتمعات المحلية البعيدة والمحرومة. وعند الانتهاء من المشروع، ستقوم مؤسسة "لبنانيون" بتسليم التطبيق إلى الوزارة، لضمان استدامة العمليات والخدمات.
إنه لمن الرائع رؤية القطاع العام في شراكة مع المنظمات غير الحكومية الديناميكية والمبتكرة. إن قوة مجتمع المنظمات غير الحكومية تكمن في رغبة اللبنانيين العاديين في المشاركة وجعل بلادهم مكانا أفضل.
من الملهم حقا أن نرى أن وزير الصحة العامة وفريقه منفتحون جدا، ومنخرطون بالعمل، وحريصون على العمل على هذه المبادرة. معا يبتكرون طرقا جديدة وفعالة لمعالجة القضية الأساسية الا وهي تقديم الرعاية الصحية".

حاصباني
ثم تحدث حاصباني فأعرب عن سعادته لإطلاق مبادرة التعاون مع جمعية "لبنانيون" من المجتمع المدني بدعم من السفارة الأميركية بهدف إطلاق مشروع مكننة خدمات وزارة الصحة عبر الهاتف النقال وإطلاق تطبيقات في هذا الإطار لتسهيل المعاملات التي يقوم بها المواطن اللبناني مع وزارة الصحة تعزيزا للشفافية والقضاء على احتمال حصول أي تلاعب وفساد في المعاملات.
وقال: "إن هذا النوع من المبادرات يندرج من ضمن إطار الاستراتيجية التي وضعناها للقطاع الصحي للعام 2025، والتي بدأنا بتطبيق غالبية بنودها، ومنها مكننة وتعزيز استخدام التكنولوجيا في وزارة الصحة والقطاع الصحي بشكل عام".

ولفت إلى أن "التكنولوجيا تأتي في صميم الثورة الرقمية الحديثة، والصحة تأتي في صميم الثورة الصناعية الجديدة، وعندما يلتقيان يحدثان وقعا إيجابيا على حياة المواطن والمجتمع كله".

وأكد حاصباني أن "وزارة الصحة العامة تعمل في خدمة الإنسان ككل وفي هذه المبادرة نسخر التكنولوجيا في خدمة الإنسان لتحسين معاملاته وطريقة التعامل معه فضلا عن تعزيز الشفافية وتطوير المجتمع إلى الأفضل".

وقال: "إنها خطوة من خطوات عديدة تستكمل رحلة الألف ميل التي بدأت بالشباك الموحد للمعاملات واستتبعت بهذه التطبيقات التي ستليها تطبيقات أخرى نحن في صدد التحضير لإطلاقها خدمة للمريض وللمواطن الذي يتعامل مع وزارة الصحة".

وأضاف: "لطالما حلمنا بدولة مدنية وبحكومة رقمية. ولكن الحكومة جزء من المجتمع والخدمات الرقمية تهدف الى خدمة مجتمع حديث. فعندما نطور خدمات الدولة نقوم بخطوة إيجابية باتجاه تحديث مجتمع رقمي متطور يتناسب وتطورات المستقبل. لذا، علينا أن نلاقي طموحات أجيالنا الجديدة وأن نخدم وطننا ومواطنينا بأفضل الوسائل المتاحة والتكنولوجيا هي إحدى هذه الوسائل. وهذا هو التزامنا في وزارة الصحة وما نطبقه اليوم على أرض الواقع".

وتوجه حاصباني بالشكر إلى جمعية "لبنانيون" التي "تبرهن أن العمل الوثيق بين الدولة والمجتمع المدني هو أفضل وسيلة للتطور"، مضيفا أن "الدولة شريكة مع المواطن في أي عمل يتم إنجازه لبناء مجتمع سليم وحديث وبناء دولة تحت سقف القانون".

ضاهر
ثم ألقت ضاهر كلمة أكدت فيها أن "الفساد يتآكل المؤسسات العامة والمواطن لا يعرف كيفية مواجهته، فيضطر الى البقاء مكتوف اليدين أمام هذا الواقع في المؤسسات العامة. انطلاقا من ذلك، قررت لبنانيون إطلاق هذه الفكرة التي رحب بها وزير الصحة، ومن حسن حظنا شاءت الظروف في هذه المرحلة ان يكون لنا وزير للصحة بمواصفات غسان حاصباني ومولتها السفارة الأميركية وتحديدا، قسم البرامج فيها، إيمانا منها بأهمية الفكرة على صعيد مكافحة الفساد وتسهيل الخدمات الحكومية على المواطنين".

وشكرت ضاهر السفارة الأميركية ووزير الصحة على دعم المشروع، "لأنه يساهم في محاربة الفساد، ويعطي المواطن اللبناني فرصة إتمام معاملاته من دون منة من أحد".

ختاما عرضت جمعية "لبنانيون" شرحا مفصلا عن التطبيق لتوضيح أهمية البرنامج وطريقة العمل على مدى عام.

 
انطلاق مسيرة وطن مشيا على الأقدام من بيروت والعودة بعد 52 يوما في عيد الاستقلال

انطلقت "مسيرة وطن"، التي ستنتهي في 22 تشرين الثاني المقبل، لتعبر سيرا على الأقدام من ساحة الشهداء في بيروت نحو الشويفات، ثم تسلك مسارا رمزيا بمحاذاة الحدود من جهات لبنان الأربع، لتعود بعد 52 وتنتهي في ساحة الشهداء في بيروت يوم عيد الاستقلال.

وقد لبى حشد كبير من المواطنين نداء "مسيرة وطن" للالتقاء في ساحة الشهداء، حيث وضعوا اكليلا من الزهر امام تمثال الشهداء، وبمشهد فريد حملوا العلم اللبناني (بطول 106 مترا) متحدين يدا بيد ومنشدين بصوت واحد النشيد الوطني.

انطلقت بعدها المسيرة لتصل الى المتحف، حيث وضع كل مشارك وردة بيضاء على نصب الجندي المجهول، وبعد ذلك توجه المشاركون بالمسيرة الى المجلس الدستوري للتاكيد على الدور الاساسي، الذي يلعبه المجلس في حماية الدستور.

واكملت "مسيرة وطن" تقدمها لتصل الى منطقة الشويفات، حيث كان بانتظارها وفدا من ابناء المنطقة، وفي تمام الساعة الخامسة نظم لقاء مع الأهالي وعدد من الفاعليات نذكر منها: رابطة "نساء الشويفات"، منتدى "الإنسان"، "شويفات مدينتي" و"طاولة حوار" المجتمع المدني مع الأميرة حياة ارسلان والدكتور جهاد صعب ووفاء صعب، وذلك في دار رابطة "نساء الشويفات" في حضور رئيسة الرابطة منى ريشاني وناهيلة صعب وليندا صعب، وتناولت الجلسة الوضع السياسي والاقتصادي والاجتماعي والبيئي الراهن.

وبناء على ما تقدم يكون المشاركون ب"مسيرة وطن" قد ساروا حوالي 12 كيلومترا سيرا على الاقدام في يومهم الاول، وسيكملون مسيرتهم في اليوم الثاني من الشويفات الى الدامور.

 
قرية بدر حسون احيت حفلا في ضهر العين دعما للصناعة الوطنية

أحيت قرية بدر حسون - خان الصابون في منطقة ضهر العين، حفلا في ساحة القرية بحضور أمين عام مجلس الدفاع الأعلى اللواء سعدالله الحمد، رئيس غرفة التجارة والصناعة توفيق دبوسي، مستشار الرئيس سعد الحريري الدكتور نادر الغزال، وضم لفيفا من جنسيات مختلفة و"نساء لأجل السلام" تأكيدا على أهمية الصناعة العضوية وانتشار منتجاتها في العالم وجودة وإبتكار هذه المنتجات بإمتياز ودعما من قرية بدر حسون لإطلاق "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية".

وشارك "نادي الشرق لحوار الحضارات" في لبنان ودول الإنتشار برئاسة الاعلامي ايلي سرغاني، ورئيس فرع الشمال الاعلامي جوزيف محفوض شهادة تقدير الى الدكتور بدر حسون موقعة من الرئيس الفخري المطران عصام يوحنا درويش ورئيس مجلس الأمناء رئيس بلدية الدكوانة المحامي أنطوان شختورة وسرغاني ومن ثم جال الوفد في أنحاء القرية البيئية.

وقدمت قرية "بدر حسون البيئية" درعا تكريميا لكل من اللواء الحمد، والدبوسي وهدية تكريمية لنادر الغزال، تقديرا لجهودهم التي تصب في مصلحة الإنماء الإقتصادي لطرابلس الفيحاء والتضحيات الوطنية من اجل نشر السلام والأمن والأمان في الوطن والعمل على انجاح خطة طرابلس مدينة اقتصادية.

وقدم أيضا العديد من الفنانين والرسامين أعمالهم الفنية والإبداعية، ومن ثم قطع قالب الحلوى احتفاء بالمناسبة.

 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهاية >>

لدينا نشرة