Warning: strtotime(): It is not safe to rely on the system's timezone settings. You are *required* to use the date.timezone setting or the date_default_timezone_set() function. In case you used any of those methods and you are still getting this warning, you most likely misspelled the timezone identifier. We selected the timezone 'UTC' for now, but please set date.timezone to select your timezone. in /home/icphp833/public_html/almughtareb.com/libraries/joomla/utilities/date.php on line 56

Warning: date(): It is not safe to rely on the system's timezone settings. You are *required* to use the date.timezone setting or the date_default_timezone_set() function. In case you used any of those methods and you are still getting this warning, you most likely misspelled the timezone identifier. We selected the timezone 'UTC' for now, but please set date.timezone to select your timezone. in /home/icphp833/public_html/almughtareb.com/libraries/joomla/utilities/date.php on line 198

Warning: date(): It is not safe to rely on the system's timezone settings. You are *required* to use the date.timezone setting or the date_default_timezone_set() function. In case you used any of those methods and you are still getting this warning, you most likely misspelled the timezone identifier. We selected the timezone 'UTC' for now, but please set date.timezone to select your timezone. in /home/icphp833/public_html/almughtareb.com/libraries/joomla/utilities/date.php on line 198
آخر الأخبار
بدعوة من رئيس مجلس الإدارة - المدير العام السيد أنور جمّال، أقام جمّال ترست بنك ش.م.ل.، عشاءه السنوي

بدعوة من رئيس مجلس الإدارة - المدير العام السيد أنور جمّال، أقام جمّال ترست بنك ش.م.ل.، عشاءه السنوي، في فندق كمبينسكي سمرلاند بيروت. وقد حضر العشاء مدراء وموظفي المصرف من كافة الإدارات والفروع من مختلف المناطق اللبنانية. كما تضمن العشاء فقرة ترفيهية غنائية ل "عزيزة وفرقتها الموسيقية" وسحب على جوائز عدة للموظفين. وقد كرّم السيد أنور جمّال خلال الحفل 26 موظفا وموظفة لوفائهم للمصرف بعد أكثر من 35 عام من الخدمة المصرفية في جمّال ترست بنك ش.م.ل.

 
الواقع المالي في لبنان: تحديات وفرص محاضرة في جامعة بيروت العربية

نظمت جامعة بيروت العربية – فرع طرابلس محاضرة للنائب الأول لحاكم مصرف لبنان الأستاذ رائد شرف الدين بعنوان :" الواقع المالي في لبنان:تحديات وفرص" حضرها الوزير السابق نقولا نحاس ، النائب السابق مصباح الأحدب، ممثل الوزير السابق محمد الصفدي الدكتور مصطفى الحلوة، ممثل اللواء أشرف ريفي الدكتور سعد الدين فاخوري، ممثل الاستاذة ريا الحسن الدكتور حسّان ضناوي، رئيس بلدية طرابلس الأستاذ أحمد قمر الدين رئيس بلدية الميناء الأستاذ عبد القادر علم الدين، نقيب الأطباء في الشمال الدكتور عمر عياش سعادة السفير الدكتور خالد زيادة، سعادة السفير الأستاذ حسن سعد، المدير التنفيذي لفروع بنك مصرف لبنان الأستاذ جورج الصايغ ، نائب رئيس الجامعة لشؤون فرع طرابلس الأستاذ الدكتور خالد بغدادي ، مساعد الأمين العام لشؤون فرع طرابلس الأستاذ محمد حمود، رئيس جمعية متخرجي الجامعة في الشمال ومنسق الفرع الأستاذ أحمد سنكري ومدراء البنوك، وخبراء المحاسبة في الشمال وحشد من المهتمين.

 

بعد النشيد الوطني اللبناني ونشيد الجامعة، تناول شرف الدين الواقع المالي العام في لبنان، مضيئا على المالية العامة والسياسة النقدية والاستقرار المالي، وما يكتنفه هذا الواقع من تحدياتٍ وفرص.

فأشار شرف الدين " الى التحديات المالية من حيث المالية العامة بتنامي الدين العام وخدمته واختلال استدامته debt sustainability) ) والذي يقارب ٨٠ مليار دولار، أي ما يلامس160 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي. إلا أن تحدي المديونية هذا لا يزال مضبوطا ، نظرا لأن الدين العام داخلي بمعظمه.أما التحدي الأساسي والأصعب فيتجسّد بعجز الميزانية العامة الذي بلغ3.8بالمئة العام 2017وهذا يوازي 7.1 من الناتج المحلي الإجمالي.

ويتوقع أن يبلغ العجز للعام 2018 حوالي 4.8 مليار دولار، أي 8.8 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي عن العام 2018.كما تحدث على الآثار السلبية للازمة السورية على الاقتصاد اللبناني" .

وتابع شرف الدين "ان مكامن القوة في المشهد المالي هي في السياسة النقدية التقليدية والاستقرار المالي عبر تنظيم القطاع المالي المصرفي وتطويره والحفاظ على سلامة النظام المالي - المصرفي من المخاطر اي السياسة النقدية غير التقليدية".

وبرأي شرف الدين ان الفرص في المشهد المالي تكمن في :

* أولا ، الاستفادة من القدرة التمويلية للقطاع المصرفي اللبناني.

* ثانيا ، الاستفادة من التحويلات المالية للطاقات الاغترابية اللبنانية.

* ثالثا ، البناء على اقتصاد المعرفة والرأسمال البشري اللبناني.

* رابعا ، الاستعداد للمشاركة في مرحلة إعادة الإعمار في سوريا من خلال إقامة المشاريع الصناعية والخدماتية والتجارية في المناطق الحدودية،

* خامسا ، مخزون الغاز والطاقة النفطية اللبنانية الكامنة بما تشكله هذه الثروة من فرصة تاريخية للنهوض بالاقتصاد اللبناني.

* سادسا ، تطوير آليات استغلال الطاقة المائية والكهربائية في لبنان بما يتناسب مع طبيعة الأرض والمناخ

* سابعا ، إطلاق مشاريع واستحداث أنظمةٍ لحماية البيئة اللبنانية التي تشكّل إحدى الميزات

التفاضلية للوطن.

هذا واختتم الأستاذ شرف الدين محاضرته " بأن لبنان يزخر بالموارد ورؤوس المال المادية والبشرية. إلا أن ما ينقصه هو حسن إدارة هذه الثروات وامتلاك الإرادة السياسية اللازمة لمواجهة التحديات والبناء على نقاط القوة والاستفادة من الفرص، وهو ما يجهد مصرف لبنان لتحقيقه من موقعه كسلطةٍ نقديةٍ وطنية تطمح أن تلاقيها وتتكامل معها وتراكم على إنجازاتها مبادرات أخرى من كافة الفرقاء المعنيين بنهضة الوطن وكرامة المواطن".

وقد منحت الجامعة درعاً تقديرياً للأستاذ رائد شرف الدين.

 
وصف وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل عملية اقتراع المنتشرين اللبنانيين في الخارج بالمهمة جدا .

وقال أمام الصحافيين في وزارة الخارجية: "لاول مرة في تاريخ الجمهورية اللبنانية يصوت اللبنانيون في الخارج وهذا مسار سيؤدي في النهاية الى ان يعرف كل لبناني انه مواطن لديه دوره ويشارك في القرار السياسي واهمية هذه اللحظة هي استعادة اللبنانيين في الخارج للبنان وللبنانيتهم وهذا هو الاساس والباقي تفاصيل انتخابية نتابعها. لكن ما يهم ان اليوم هناك 82 الف و970 ناخبا لبنانيا بعضهم جاء من مناطق بعيدة الى مراكز الاقتراع ليدلي بصوته وقد يكون هذا تقصير لكن اعدهم اننا في المرة المقبلة سيكون عدد مراكز الاقتراع اكثر. ندعوهم اليوم الى التصويت لان كل صوت من اصواتهم مهم وليصوتوا لمن يريدون من خلال خيارهم السياسي وهذا هو غنى لبنان الحقيقي، فالمهم مشاركتهم لانها تعني ان عددهم في المرة المقبلة سيكون اكبر وسيكون لديهم نوابهم، فهذه معركة بدأناها ولن تقف حتى يستعيد كل لبناني في الخارج جنسيته وحقوقه السياسية بالتصويت".

أضاف: "إن نسبة المشاركة للمقترعين في الخارج اليوم مهمة جدا ولبنان كله فرح بهم لأنهم جزء اساسي منه يمثلونه في الخارج ويشاركون في صنع مستقبله".

وعن التنسيق مع وزارة الداخلية، قال: "كل الآلية لاجراء الانتخابات وضعتها وزارة الداخلية ونحن ننفذ ما هو مطلوب منا. نحن نتابع كل سفارتنا في الخارج، والسفراء والديبلوماسيون يقومون بالعمل الذي زودتهم به وزارة الداخلية بدءا من العازل وصولا الى الاوراق. نحن اليوم موظفون لدى الداخلية ونعم انا موظف لدى جميع اللبنانيين في النهاية أنا أقبض مالا منهم".

وردا على سؤال قال: "ان الدولة تعاقدت مع شركة البريد السريع DHL وهي مسؤولة بشكل كامل عن صناديق الاقتراع بعد تسلمها ونقلها الى المطار حيث يتسلمها فريق شكل من وزارتي الداخلية والخارجية تمهيدا لنقلها الى مصرف لبنان".

وختم سائلا: "كيف يمكن التشكيك باللعب في الصناديق وكل ظرف سيكون مختوما بالشمع الاحمر وموضوعا في صندوق بلاستيكي مقفل وموضوع ايضا داخل كيس من الخيش مختوم بالشمع الاحمر".



 
تحدث مندوب بعثة الاتحاد الاوروبي خوسيه انطونيو دو غبريال عن اقتراع المنتشرين في الخارج .

تحدث مندوب بعثة الاتحاد الاوروبي خوسيه انطونيو دو غبريال عن اقتراع المنتشرين في الخارج . وقال: ان الاتحاد الاوروبي يراقب  سير الانتخابات في عشر دول الى جانب البلد الام و نحن متأثرون بردة فعل اللبنانيين تجاه اول انتخاب للمنتشرين ورصدوا اهتمام اللبنانيين الذين قدموا مثالا مهما بالديمقراطية. واضاف ان عمليات الاقتراع تسير بسلاسة ولا انتهاكات ولا مشكلات رصدها مراقبونا، كما ان الاليات محترمة وبذلت جهود كبيرة للتسهيل لاقتراع ذوي الاحتياجات الخاصة. وان وزارة الخارجية تقوم بتحديث المعلومات  كل الوقت وتقييمنا ايجابي جدا حتى الان.                                                                                            

 
فُتحت صناديق الإقتراع في الجولة الثانية من الإنتخابات النيابية في بلاد الإنتشار في 33 دولة

فُتحت صناديق الإقتراع في الجولة الثانية من الإنتخابات النيابية في بلاد الإنتشار في 33 دولة إضافةً الى جزيرة غوادلوب، إنطلاقاً من الساحل الشرقي لأستراليا في سيدني، بريسبين وملبورن، ويفتح آخر قلم في لوس انجلوس. يقترع في هذه الإنتخابات 70355 ناخباً من أصل 82970 مسجل مسبقاً، وذلك في 200 قلم و108 مركز إقتراع. وتواكب وزارة الخارجية والمغتربين عملية الإنتخاب طيلة ساعات التصويت من مختلف أقلام الإقتراع من خلال غرفة العمليات التي اقامتها في الوزارة، ويمكن لوسائل الإعلام كافة المحلية والأجنبية مواكبة هذه العملية . والجدير ذكره ان التصويت ينتهي عند الساعة الثامنة من صباح يوم الأثنين المقبل بتوقيت بيروت في لوس انجلوس في الساحل الغربي للولايات المتحدة الأميركية.

 
مهرجان بيروت للجاز يكرّم المواهب اللبنانية المبدعة في الخارج في نسخته السادسة

: إيماناً منها بدور الجاز في توحيد الشعوب وتقريب الثقافات بعضها من بعض وبرعاية اليونسكو، وزارة الثقافة ووزارة السياحة، نظّمت الجمعية اللبنانية للمهرجانات الثقافية ومهرجان بيروت للجاز الدورة السادسة من اليوم العالمي للجاز في بيروت على مدى ثلاثة أيام ، للمرّة الأولى في ساحة النجمة.

 

أكثر من 30000 مشاركاً من محبّي الجاز من لبنان والمنطقة اجتمعوا في بيروت للمشاركة في الحفلات الموسيقية الـ13 المجّانية التي أحيتها فرقٌ من لبنان والمنطقة. وكرّمت هذه النسخة مواهب لبنانية مبدعة على صعيد دولي، ومن بينها توفيق فرّوخ الذي أحيا حفله في 28 نيسان، خلال الحفل الافتتاحي الذي حضره مدير اليونسكو ووزيرا الثقافة والسياحة. وقد حضرت الفنانة زيلا مرغوسيان خصيصاً من أوستراليا لتقدّم حفلها في بلدها الأم الذي غادرته منذ 15 عاماً.

 

وللمناسبة أشارت مديرة الجمعية اللبنانية للمهرجانات الثقافية ومنظّمة اليوم العالمي للجاز في بيروت منذ ستة أعوام ومنظّمة عيد الموسيقى منذ 18 عاماً، السيدة رندة أرمنازي، إلى أن "هذا العام، قررنا تكريم مواهب لبنانية تنشر اسم لبنان في كافة أنحاء العالم. حان وقت الاعتراف بتلك المواهب واستقبالها في بلدها الأم بمناسبة اليوم العالمي للجاز. نحن فخورون بفنانينا اللبنانيين ويشرفنا استقبالهم بين الفرق المحلية التي حوّلت ساحة النجمة إلى عاصمة للجاز على مدى ثلاثة أيام".

 

وعيّدت أرمنازي اللبنانيين والأجانب باليوم العالمي للجاز قائلةً: "نتمنى أن يبقى الجاز مصدراً للوحدة والسعادة في العالم كلّه ونتعهّد أن بيروت ستبقى الداعم الأول للقضية التي تنشرها اليونسكو من خلال هذا اليوم".

 
نشاط الجامعة الثقافية في العالم


لمناسبة يوم الجندي الأسترالي و بدعوة من المجلس اللبناني -الأسترالي أقيم حفل في أوتيل الموفنبيك بمشاركة  حشد من الشخصيات ووفد من الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم ضم الأمين العام المركزي الأستاذ جان عازار  ممثلاً الرئيس العالمي القنصل رمزي حيدر و الأمين العام المركزي المساعد الأستاذ أحمد عاصي.

 
روجيه فغالي بطل السباق الثاني للسرعة سبيد تست

فاز روجيه فغالي بالسباق الثاني للسرعة "سبيد تست"، المرحلة الثانية من بطولة لبنان، الذي نظمه النادي اللبناني للسيارات والسياحة في الكسليك على حلبة "ار بي أم" في المتي بمشاركة 61 سيارة.

وهنا النتائج:

* فئة المحترفين:
1- روجيه فغالي على ميتسوبيشي لانسر ايفو 6 :1.59.48 دقيقة
2- بول قصيفي على ميتسوبيشي لانسر ايفو 9 :2.02.70 دقيقتان
3- غارو هاروتيونيان على ميتسوبيشي لانسر ايفو 9 :2.03.31
- الدفع الخلفي:
1- نزار غنطوس على بي ام دبليو 330 سي اي:2.08.30 دقيقتان
- الدفع الامامي:
1- ريشار ابراهيم على رينو كليو ار اس:2.19.88 دقيقتان
- فئة ارسي4: جو غالب على بيجو 206 ار سي:2.24.54 دقيقتان
- فئة ارسي 3: الياس دهني على رينو كليو ار سي:2.22.87 دقيقتان
- فئة ار سي 2 : روني الاسمر على ميتسوبيشي لانسر ايفو : 2.10.45 دقيقتان

* فئة سوبر سيريز:
1-اكزافييه مسعد على ميتسوبيشي لانسر ايفو 8 :2.06.08 دقيقتان
- كأس السيدات: اميلي فغالي على رينو ميغان ار اس:2.25.80 دقيقتان
- دفع خلفي: زاد كاخيا على نيسان 350 زد :2.24.90 دقيقتان
- دفع امامي: دانيال ترزيان على رينو ميغان ار اس:2.17.22 دقيقتان

*الهواة:
1- شربل مخلوف على غولف جي تي اي :2.20.16 دقيقتان
- كأس السيدات: كليان درزي على رينو كليو ار اس :2.32.95 دقيقتان
- الدفع الخلفي: محمد قيسي على هوندا أس 2000 :2.26.37 دقيقتان
- فئة ال2 : ماريو عنيد على سوزوكي سويفت سبورت:2.32.18 دقيقتان
* كأس رينو
1- دانيال ترزيان على رينو ميغان ار اس :2.17.22 دقيقتان

وفي الختام وزع مسؤولو السباق غابي كريكر ونبيل قمبز وليديا لبكي وسعيد زكا وجورج الهاشم الكؤوس على الفائزين في اجواء احتفالية.

 
محترف راشيا أطلق في حمانا مشروع الفنان برمكي في الحفر على الخشب

أطلق رئيس "جمعية محترف راشيا" شوقي دلال في بلدة وادي لامارتين حمانا، العمل الجديد في الحفر على الخشب للشاعر والفنان انطوان برمكي الذي يتضمن لوحات فنية شعرية من مجموعته الجديدة في الحفر على الخشب.

وأكد دلال أنه "مشروع يستحق منا كل تقدير نظرا للفرادة التي ابتكرها الشاعر برمكي حيث أنقذ خشب الأرز اليابس من لهيب المواقد وعمل عليه حفرا بوضع قصيدة على الخشب ومن ثم حفر حركة فنية تتلاءم مع القصيدة، مما جعل قطعة الأرز اليابس تحاكي الأرز الخالد على تلال لبنان من خلال الشعر والفن والإبداع".

وقال: "نقدم من جمعية محترف راشيا تحية حب وتقدير للشاعر والفنان الاستاذ انطوان برمكي على هذا العمل الإبداعي الجديد وأنصح كل متذوق للفن ومن يودون تقديم هدية متميزة في مناسباتهم، التواصل مع الفنان برمكي نظرا لما تقدمه هذه الأعمال من رؤية جديدة واعدة سيكون لها موقع مهم في عالم الفن بإذن الله".

برمكي
من جهته شكر الفنان برمكي جمعية محترف راشيا ورئيسها دلال على هذه البادرة التي تسلط الضوء على أعماله الفنية، وقال: "كما أعد أن أستمر بهذا العمل وأطوره في المستقبل نظرا لما رأيت من إعجاب لأعمالي من قبل فنانين ومثقفين".

 
حاصباني ودبوسي وقعا مذكرة تفاهم بين وزارة الصحة وغرفة طرابلس لتأمين الرعاية الصحية والسلامة الغذائية ورحبا بالشراكة بين القطاعين

وقع نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني وغرفة طرابلس ولبنان الشمالي ممثلة برئيس مجلس إدارتها توفيق دبوسي "مذكرة تفاهم" تفضي الى الشراكة والتعاون بين الغرفة والوزارة بهدف تأمين الرعاية الصحية العامة والسلامة الغذائية.

جاء ذلك في خلال زيارة قام بها حاصباني للغرفة، وكانت المحطة الأولى مباحثات بين حاصباني ودبوسي، في حضور عضوي مجلس الادارة محمد عبد الرحمن عبيد وجان السيد.

حاصباني
إستهل حاصباني اللقاء بتوجيه تهانيه الى غرفة طرابلس ولبنان الشمالي على "العمل الذي تقوم به من حاضنة لمؤسسات إنتاجية أو من ناحية التكنولوجيا التي يتم إستعمالها في المختبرات او لجهة دعمها للإقتصاد المحلي الوطني ليس على نطاق طرابلس فحسب وإنما على المستوى الوطني اللبناني".

وقال: "نحن نشجع الرئيس دبوسي دائما على هذا النشاط الذي يصب في أن تكون طرابلس "عاصمة لبنان الإقتصادية"ونحن ندعم المبادرة قولا وعملا أما الفعل فتشاهدونه وتلمسونه من خلال التعاون بين القطاعين العام والخاص في سبيل تطوير الاقتصاد وما هو مناسب لتحقيق تطوير هذا الاقتصاد وتحديثه".

وتابع: "ما نشهده اليوم هو تجسيد ملموس لخطوات عملية تتجلى بتوقيع بروتوكولات للتفاهم أو بتكريم المتدربين والمراقبين الصحيين على سلامة الغذاء في المنطقة وسنقوم بتسليمهم شهادات مشاركة لكي يتم صقل تدريباتهم ويتابعوا عملهم الرقابي الإيجابي بغية تطبيق السلامة الغذائية وغيرها من المهمات التجريبية التي نقوم بها بالتعاون مع غرفة طرابلس ولبنان الشمالي التي تلبي يوما بعد يوم إستراتيجيات بعيدة المدى وتعمل ايضا على تطبيقها عمليا وما هو مطلوب هو تجاوب كل القطاعات ولا سيما القطاع العام من خلال عدد آخر من الوزارات. ونحن قد اخذنا على عاتقنا تفعيل أعمالنا بشكل ايجابي وكذلك تطوير الأفكار وتكاملها من أجل توفير التنمية المستدامة والتطوير المناطقي وخصوصا الاهتمام بمدينة طرابلس".

وأشار الى "المقومات التي ترتكز عليها مبادرة طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية وهي موجودة في غرفة الشمال وبالتعاون مع القطاع العام وهذا ما لمسته بالفعل من خلال سلة إهتمامات الغرفة سواء من خلال المختبرات ومهماتها في كل المجالات المتعلقة بالصحة العامة والسلامة الغذائية والدعم يجب ان يتوافر من اجل التفاعل مع الغرفة ومختلف طاقات الإقتصاد لنتطلع من الوطني الى العالمي".

ولفت الى أن المبادرة "وضعت على جدول أعمال مجلس الوزراء الذي كان مقررا إنعقاده في طرابلس".

دبوسي
من جهته، أوضح دبوسي في كلمته انه "لا يود الإكتفاء بشكر دولة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة غسان حاصباني على تشريفه وبالتالي على الشراكة وتوقيع بروتوكول التعاون فحسب، بقدر ما اود الاشارة الى أننا نتابع مسيرته سواء اكان ذلك من موقعنا الشخصي او الرسمي الى انه شخصية إنسانية وطنية راقية جدا اجمعت على اهمية ترسيخ دعائم مشروع الدولة القوية، ونحن أيدينا ممدودة اليوم مع نائب دولة الرئيس غسان حاصباني، كما هي بالامس مع دولة الرئيس سعد الحريري وفخامة الرئيس العماد ميشال عون ومع دولة الرئيس نبيه بري، وأن الغرفة بكل مشاريعها ومنتسبيها الذي يبلغ تعدادهم 24 ألف منتسب هم في مناخ من التناغم والتعاون وكل واحد من إختصاصاته ومسؤولياته يتعاون لإيجاد العلاج الملائم لنقاط الضعف وتغذية نقاط القوة".

وأضاف: "لقد مارسنا الأممية قبل وفادتها الينا بوجهها الجديد وعلى المستوى الكوني وعبر قصص النجاح في بلدان الانتشار، ونحن لا يمكن ان نسجل الفشل في بناء دولة القوانين والمؤسسات ووطننا لبنان وصفه قداسة الحبر الاعظم بأنه "وطن الرسالة"، لذلك نعتبر المبادرة انها لبنانية عربية اممية تدعم ركائز النهوض الإقتصادي من طرابلس التي تمتلك موقعا إستراتيجيا وتحتضن مرافق عامة يحتاج اليها لبنان، وحينما أطلقنا المبادرة من موقع القطاع الخاص ومن منطلق وطني تلقفها الرئيس الحريري كما تلقفها نائب دولة الرئيس وزير الصحة غسان حاصباني لأننا من المؤمنين بأن الإقتصاد لم يعد إقتصادا محليا بل إقتصاد يتوسل الإنفتاح ويستثمر نقاط القوة. أما في شأن الإعتماد الرسمي للمبادرة، فإنني اثق تماما بان الحكومة اللبنانية، رئيسا وإعضاء مجتمعين، لديم الإلتزام الإنساني ونحن لدينا الإنكباب على إعداد الملفات التي تتضمن دراسات تشكل قيمة مضافة، وهم بالتأكيد حرصاء على مصالحنا الوطنية العليا".

وتلت المباحثات جولة ميدانية لمختبرات مراقبة الجودة حيث افتتح قسم المشاريع المستحدثة المتعلقة بمتبقيات المبيدات وبالإرشاد الزراعي وطريقة استخدام المبيدات.

واستمع حاصباني الى شروحات قدمها مدير مختبرات الغرفة الدكتور خالد العمري تناولت "مهمات مركز جمع العسل وتذوق زيت الزيتون ومركز تجمع زيت الزيتون وخلافها من المراكز غير المسبوقة على نطاق الغرف التجارية عبر التعاون مع الجهات الدولية ومنها الوكالة الاميركية للتنمية الدولية".

توزيع شهادات التكريم والمشاركة
وشهدت القاعة الكبرى توزيع الشهادات على المتدربين والمراقبين في مضمار السلامة الغذائية، في حضور حشد من المدعوين تقدمهم نقيب الاطباء الدكتور عمر عياش ونقيبة اطباء الاسنان الدكتورة رولا ديب ورئيس مجلس إدارة المستشفى الحكومي الدكتور فواز حلاب ومديره ناصر عدرة والاب جبرائيل ياكومي ممثلا المطران افرام كرياكوس وطبيب القضاء الدكتور بشارة عيد ورؤساء واعضاء مجالس بلدية ومديرو مستشفيات ومستوصفات.

بداية، النشيد الوطني وعرض للفيلم الوثائقي المتعلق بمبادرة طرابلس "عاصمة لبنان الإقتصادية" وشهادة الوزير حاصباني بالمبادرة خلال زيارته الاولى لغرفة طرابلس تبعها فيلم وثائقي تضمن توثيق مراحل التعاون بين وزارة الصحة وغرفة الشمال حول التدريبات العائدة الى السلامة الغذائية في عدد من المؤسسات الإنتاجية وخلافها.

وألقت رئيسة الدائرة التجارية والعلاقات العامة في الغرفة ليندا سلطان كلمة ترحيب بحيث اعتبرت ان "اللقاءات التي تشهدها غرفة طرابلس هي أيام مشرقة تعيشها الغرفة".

دبوسي
وقال دبوسي: "اننا معك، يا معالي وزير الصحة، ومن خلالك مع وزارة الصحة وكل الحكومة مجتمعة وان ما نسمعه ونتابعه في مسيرتك هو في الحقيقة مفخرة لنا وفق كل المعايير والمقاييس، ونحن حينما نوقع اليوم مع معاليك "مذكرة التفاهم" إنما في الحقيقة نؤكد من خلالها إلتزامنا الوقوف الى جانب الدولة بكل مؤسساتها وإدارتها وكذلك التعاضد مع كل اللبنانيين من مختلف مناطقهم ومواقعهم لاننا نوقع مشروعا وطنيا لبنانيا وهو ليس طرابلسيا ولا شماليا، بل صيغة جامعة تهدف الى الإرتقاء بالإنسان لنسير معه نحو الافضل والأحسن والارقى صحيا وإقتصاديا وإجتماعيا".

وأضاف: "نحن حينما نشهد اليوم هذه الإحتفالية لتخريج عدد من المتدربين والمتدربات والمراقبين الصحيين، إنما نعرب عن إعتزازنا انها مجموعة لبنانية تخرجت من طرابلس في إتجاه القيام بعمل انساني نبيل صحيا وانسانيا على إمتداد المساحات الكبرى التي نتلاقى بها".

عيد
ثم تحدث طبيب القضاء الدكتور عيد فتناول "مسيرة التعاون المميزة بين وزارة الصحة وغرفة طرابلس ولبنان الشمالي من خلال مختبرات مراقبة الجودة التي يديرها الدكتور خالد العمري بجدية وتعاون وامانة واخلاص".

حداد
وتناولت الدكتورة جويس حداد "مدى التطبيقات الفعلية لاستراتيجية وزارة الصحة والتي تأتي غرفة طرابلس ولبنان الشمالي في طليعة الملتزمين تطبيقاتها، مجسدة بذلك الشراكة الفعلية بين القطاعين العام والخاص في مضمار الصحة العامة والسلامة الغذائية".

حاصباني
وتحدث الوزير حاصباني عن "مسيرة الـ500 يوم من وجوده على رأس وزارة الصحة وعلى مسيرة التعاون والإنفتاح بين القطاعين العام والخاص"، مثنيا على "التعاون الوثيق بين غرفة طرابلس ولبنان الشمالي ووزارة الصحة"، وقال: "نحن نفتخر بالشراكة بين القطاعين العام والخاص متخطين بذلك كل الطروحات العقائدية التي كانت تميل الى الدولة حينا والى القطاع الخاص حينا آخر، الا ان دفة الميزان عادت لتعتدل من خلال التكامل والتوازن بين القطاعين العام والخاص، ونحن نعرب عن إعتزازنا بان نطلق مبادرة جديدة تتمثل في تخريج المتدربين والمراقبين الصحين من خلال شجاعة القطاع الخاص".

وخلص الى "ان العمل القيادي لا يتمثل الا بالدولة القوية وبالقيادي القوي، والقيادي القوي هو الذي يشرف على توزيع المهمات ويتابع إنجازها ونجاحها، وهذا ما لمسته من خلال العمل مع غرفة طرابلس ومجلس إدارتها وأكثر ما لمست حس القيادة عند الرئيس توفيق دبوسي".

وجرى خلال اللقاء عرض افلام وثائقية لمشاريع تتعلق بجانب ادارة المستشفيات واخرى تتعلق بالوسائل الطبية المستحدثة على نطاق مكافحة الامراض السرطانية من خلال عمليات التبريد ورفع منسوب المناعة في الاجسام.

ووزعت دروع تقديرية للدكتورين عيد والعمري، وشهادات على المشاركين في الدورات التدريبية.

 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهاية >>

لدينا نشرة