ثقافة وفن
الشاب خالد أحيا مهرجانات صور الدولية

أحيا الفنان الجزائري الشاب الخالد في صور مهرجانات صور الدولية على مدرجات الملعب الروماني في حضور اكثر من ثلاثة الاف شخص تقدمتهم رئيسة المهرجانات رندة عاصي بري وعدد كبير من الفاعليات الاغترابية والثقافية والفنية وحشود من مختلف المناطق.

حيا خالد في بداية الاحتفال الرئيس بري وعقيلته والحضور، معبرا عن فرحته في المشاركة في احياء ليلة من مهرجانات صور"، وقال: "صور التاريخ والعظمة، يسعدني ان اكون معكم هذه الليلة".

والقت بري كلمة قالت فيها: "ان مهرجانات صور اثبتت حضورها على المستوى العالمي والمحلي لاستضافتها اشهر الفنانين العالميين واللبنانيين والعرب، إضافة إلى الفرقة الاستعراضية الدولية والعربية، واننا نعدكم بكل جديد. زائر صور وفي هذه المنطقة يحاول الاطلاع على ثروة هذه المدينة لا سيما الاثرية، حيث توجد ثروة ثقافية، سياحية وبيئية، فالناس عندهم حب الاطلاع على هذه المنطقة لا سيما المغترب الذي نقدم له الشكر. ان اقامة المهرجانات هو تنافس شرعي وطبيعي، وصور تفرض نفسها علينا وليس نحن".

وشددت مديرة المهرجانات رولا عاصي انها "كانت ليلة جزائرية بامتياز، سحر خالد الحضور باغانيه واضاء ليالي المهرجانات"، وأوضحت أن "المهرجانات تختتم اليوم بليلة شعر يقدمها اهم الشعراء اللبنانيين والعرب".

 
هبة طوجي تألقت في استعراض عشرة في الليلة الثانية لمهرجانات الأرز

 

تألقت الفنانة العالمية هبة طوجي في الليلة الثانية من ليالي "مهرجانات الأرز الدولية"، وقد غص مدرج المهرجان بحشد كبير واكبها في كل ما قدمته من غناء ورقص، بحماسة وتصفيق.

حضر الليلة الثانية رئيسة المهرجانات النائبة ستريدا جعجع، الأمين العام للمجلس الأعلى للخصخصة زياد حايك، مدير مخابرات الجيش اللبناني في الشمال العميد كرم مراد، قائد منطقة الشمال في قوى الأمن الداخلي العميد علي سكينة، قائمقام قضاء بشري ربى شفشق، منسق حزب "القوات اللبنانية" في المنطقة جوزيف إسحاق، رئيس اتحاد بلديات المنطقة إيلي مخلوف ونائبه رئيس بلدية بشري فريدي كيروز، رؤساء بلديات: حدشيت روبير صقر، بان جوزيف خضير، بزعون رامي بو فراعة، حصرون جيرار السمعاني، حدث الجبة جورج الشدراوي، قنات الدكتور طوني عيسى، عبدين نبيل أبو النصر، طورزا الياس أنطونيوس، عيناتا ميشال رحمة، رئيس لجنة جبران الوطنية الدكتور طارق الشدياق، مدير شركة كهرباء قاديشا في الشمال عبد الرحمن المواس، الكاتب العدل أنطوان بريدي، رؤساء البلديات السابقين: إيلي حمصي، حنا فضول، طوني البطي، لابا عواد، ديالا العلم، شليطا كرم وسيمون بطرس، وحشد من رجال الأعمال والإعلام وفاعايات اقتصادية واجتماعية وروحية.

إفتتح الاحتفال بعرض فيلم 3D Mapping، يحكي قصة الأرز عبر العصور، تلاه النشيد الوطني، ثم عرض فيلم وثائقي عن مهرجانات الأرز خلال السنتين الماضيتين.

بعدها، بدأ استعراض "عشرة" عنوان العمل الذي قدمته طوجي، والذي يتوج عشر سنوات من التعاون الفني بينها وبين أسامة الرحباني، والجهد المتواصل والعمل الجدي والانضباط والعلم، الذي أوصل طوجي الى العالمية.

وقدمت طوجي عرضا، تداخلت فيه الموسيقى والألوان والشعر والرقص والدهشة والمسرح، حيث أدت مجموعة أغان منوعة من ألبوماتها، كما وجهت تحية الى مغنيات عالميات، مثل: ماريا كاري، ويتني هيوستن وسيلين ديون.

شارك في إعداد هذا العمل الاستعراضي وتقديمه 120 فنانا وراقصا وراقصة، وأخرجه مروان الرحباني.

من جهته، لم ينس أسامة الرحباني أن يوجه تحية الى جبران خليل جبران، من خلال تقديم بعض المقاطع من مسرحية جبران، التي قدمها سابقا، كما أعد أغنية خاصة لمناسبة مشاركته في مهرجانات الأرز الدولية حملت عنوان "جايي تا صلي بفياتك"، أدتها طوجي.

وتضمن عمل أسامة الرحباني 13 مشهدا، وجمع أغاني وطنية وثورية ونقدا اجتماعيا وحبا ودبكة لبنانية. وجاءت كلمات الأغاني مشتركة شعرا بين منصور وأسامة وغدي الرحباني. ووفق ما قال عنه إنه "من أضخم الأعمال الموسيقية في العالم العربي، كما أننا في كل عمل نسعى لنتخطى ذاتنا نحو الأفضل". 
في الاستراحة الأولى، تم عرض فيلم وثائقي بعنوان "عشرة" يلخص مراحل التعاون بين هبة طوجي وأسامة الرحباني خلال العشر سنوات.
أما في الاستراحة الثانية، فقد عرض فيلم وثائقي يلخص مراحل العمل والتحضيرات التقنية، التي سبقت إفتتاح المهرجان لهذه السنة.
الاحتفال من إخراج باسم كريستو عاونه ايلي رزق، ونقل مباشرة على شاشة الMTV .

وكانت بلدية بشري، قد أمنت جولات سياحية مجانية على أربعة مواقع، لكل من رغب من القادمين لحضور المهرجان، وهي: غابة الأرز، متحف جبران خليل جبران، مار شربل في بقاعكفرا، موقع مار الياس في حدشيت وحديقة مار جرجس العامة.
كما أمنت لجنة مهرجانات الأرز الدولية دليلات سياحيات رافقن المتوجهين بالباصات من بيروت وطرابلس والكورة الى الأرز، وقدمن لهم معلومات سياحية وتاريخية عن قرى وبلدات منطقة بشري.
في حين استقبل طلاب القوات اللبنانية عند جادة سمير فريد جعجع الوافدين الى المهرجان، وقدموا لهم وردة حمراء وعبوة مياه وأرزة تذكارية.

 
مهرجان اهدنيات الدولي خص الأطفال بمواعيد استعراضية فنية على مسرح اهدنيات

 

خص مهرجان اهدنيات الدولي الأطفال بمواعيد استعراضية فنية على مسرح اهدنيات في اهدن، تميزت بالطابع الانساني مع مشاركة جمعية حماية لحماية الطفل من العنف اللفظي والجسدي والدخول المجاني للحفلات كافة.

"ميني ستوديو"
قدمت فرقة Mini Studio استعراضات مسرحية وراقصة متنوعة ووزعت الحلويات في خلالها على الاولاد الموجودين. واختتم العرض بمسابقة حيث تنافس صبي وفتاة بروحٍ رياضية اضفت على الحفلة أجواء حماسية وفازت غريس ستيفن بهدية رمزية من البنك اللبناني الفرنسي على شكل بطاقة مصرفية بغية تعليم الاطفال وتدريبهم على مسار العمل والتكنولوجيا. 


"غنوى"
وكانت أطلت محبوبة الصغار "غنوى" على مسرح مهرجان "اهدنيات" الدولي مفتتحة البرامج المخصصة للصغار لهذا العام. حضر العرض اكثر من الفي شخص من كبار وصغار. 

مسرحية غنائية وراقصة جمعت فنانين أطفالا نقلوا الأولاد الحاضرين بالاستعراضات المتنوعة في جولة حول العالم: من السالسا والسامبا والرقص الشرقي الى الباليه. وكانت أجواء ممتعة ومسلية رقص على انغامها الكبار والصغار. 


جمعية "حماية"
لم تقتصر العروض على الغناء، الرقص والاستعراض فقط فكان للمهرجان لفتة انسانية من خلال مشاركة "جمعية حماية" التي وجهت رسالة توعوية إلى الأهل والأطفال، من على مسرح اهدنيات، لمحاربة جميع انواع العنف ضد الاطفال ولتعزيز مفهوم "حماية الطفل حق في كل مكان" الذي تؤمن به الجمعية وتغيير نظرة المجتمع حول التعاطي مع الأطفال. 

الحضور تفاعل بشكل ايجابي مع هذه الرسالة الإنسانية والتي تؤسس للأجيال المقبلة على أمل أن يكون الفن والموسيقى رسالة حب، سلام واستقرار بغية ايجاد مجتمع واعٍ ومسؤول انسانيا. 


غادر الجميع على أمل المشاركة في استعراض "لونا" في 13 آب.

 
الجيش الحاضر الابرز في الليلة الثالثة لمهرجانات زحلة الدولية عاصي الحلاني يهز المسرح بالدبكة ويكرم الجيش ويبكي ميريام سكاف!

تابعت مهرجانات زحلة الدولية نجاحاتها في الأسبوع الثاني والأخير، بحفل أحياه فارس الغناء العربي عاصي الحلاني، بمشاركة فرقة مجد بعلبك في الليلة الثالثة من ليالي المهرجان، وذلك بعدما أثبتت الدورة الأولى منه نجاحها منذ الليلة الأولى التي أحياها التينور العالمي خوسيه كاريراس مصحوبا بالفرقة الفلهرمونية اللبنانية، والليلة الثانية التي أشعلها كل من راغب علامة ونانسي عجرم.

ليلة تراثية وطنية بإمتياز أرادتها رئيسة المهرجان السيدة ميريام سكاف أن تكون تكريما للجيش اللبناني، ووزعت فيها أكثر من 3000 علم للبنان والجيش دعما منها للجيش الذي يحارب الإرهاب في عرسال بالقرب من زحلة عروس البقاع.

ونقلت قناة الجديد اللبنانية فعاليات الليلة مباشرة على شاشتها، وأشرفت المخرجة كريستال معوض على نقل أحداثها بصورة متمكنة ومحترفة، وإفتتحت السهرة الإعلامية ميشا جاويش مرحبة بالمشاهدين ومقدمة للمؤتمر الصحافي الذي قدمه الملحق الإعلامي للمهرجان سعيد حريري.

عاصي
وخلال المؤتمر شكر عاصي الصحافة على وجودها قائلا:"حضوركم يعنينا، ويقدم لنا دعما كبيرا كي نوصل صورة لبنان الجميلة والمشرقة، وصورة زحلة والبقاع التي نتباهى ونتشرف بها، وبإسمي وبإسمكم، وإسم الحضور الكريم أود أن أحيي إنسانة بذلت جهدا كبيرا في وقت قصير جدا كي تنظم مهرجانا يضاهي المهرجانات العالمية وهي السيدة ميريام سكاف، وأنا متأكد بأن ما قامت به سكاف خلال هذا الوقت القصير يعد إنجازا كبيرا وصعبا جدا، وهذا يدل على مدى أهمية الطاقات اللبنانية، وعلى مدى أهمية إعطائنا السلام والإستقرار لإثبات قدرتنا على الإستمرار والإبداع".

وتابع عاصي قائلا:" وبما أنه صادف البارحة عيد مار إلياس، إسمحوا لي أن أوجه تحية لروح إنسان قدم للبنان دون أن يأخذ، وهو إلياس بك سكاف، رحمك الله يا إيلي بك، روحك معنا على الرغم من غيابك... أنت الإنسان النبيل، والوفي، وعندما نسأل عنك يقولون: هو الشريف، والوفي، والنبيل، والمعطاء، و"الآدمي"، فنحن نفتخر بأمثالك و"الله يكثر من أمثالك"، وأنت غبت ولكن روحك وأفعالك باقية معنا، ونحن اليوم لدينا أمل بأبنائك الذين نعتبرهم إمتدادا لك، وبالطبع السيدة ميريام سكاف لم تقصر أبدا في أن تكون خير ممثل لك على الأرض، ليس بالكلام فقط، حيث أنه يهمنا حضور الأشخاص الذين يفعلون في مواقعهم في الدولة وفي السلطة، وأنت يا سيدة ميريام تفعلين، ولا تتكلمين فقط".

دموع ميريام سكاف
هذه الكلمات جعلت عيني سكاف تغرورق بالدموع تأثرا فما كان منها إلا أن شكرت عاصي على ذكره لزوجها الراحل، واصفة فارس الغناء ب"الصديق الوفي". 

وعبر الحلاني عن دعمه للجيش اللبناني بالقول:"أود أن أوجه التحية للجيش حامي الحمى، وهو أمل لبنان، أكان في الماضي، أو الحاضر، أوالمستقبل، ولولا وجود الجيش اللبناني، والقوى الأمنية التي تشكل بالنسبة لنا عمادا للوطن، لكنا تشرذمنا، وتفككنا، ونحن نتابع ماذا يحصل في جوارنا، ولكن تماسك جيشنا، وقوانا الأمنية منذ أيام الحرب الأهلية وحتى اليوم أثبت أن الجيش هو فعلا لكل الوطن، ولكل الفئات، ولكل الطوائف. تحية إجلال وإكبار لشباب الجيش اللبناني، ولكل شهيد يسكب قطرة من دمائه على تراب هذا الوطن، وهو فخر ومجد لنا. وأتمنى أن نعبر عن محبتنا وإحترامنا للمؤسسة العسكرية وقيادتها من خلال الأعمال التي سنقدمها على المسرح اليوم".

وشكر الحلاني وزارة السياحة بشخص وزيرها أفيديس كيدانيان الذي حضر المؤتمر الصحافي قائلا: " أقدر وجود وزارة السياحة بجانبنا في هذا العمل، وأنا سعيد جدا وفخور بهذا المهرجان اليوم، لأني بقدر كوني إبن بعلبك، أنا أيضا إبن زحلة، وإبن البقاع الذي أتشرف به في كل بقعة من هذه الأرض الطيبة، أنا إبن لبنان الوفي، والمبادئ، والكرم، والصمود، والتصدي. وأتمنى أن يكون هذا المهرجان إنطلاقة فرح لكل الوطن، لأننا بالفرح وإلغاء الحزن والدموع نصنع وطنا أحلى".

حوار مع عاصي
وبعد كلمة عاصي، أتيحت الفرصة للصحافة لتوجيه بعض الأسئلة للفنان عاصي الحلاني، فكان أبرز ما سئل عنه هو عن مشاركته في الموسم الرابع من برنامج "ذا فويس"، وعن صحة ما يتم تداوله عن مغادرة الفنانين للجنة التحكيم بسبب إنضمام الفنان محمد عساف إليها، فقال: " لا يمكنني إعطاء الكثير من التفاصيل حول هذا البرنامج، لأن "أم. بي. سي" هي صاحبة البرنامج وهي التي تقرر ما يجب أن يحصل، وحتى الآن لست باقيا في البرنامج، أو "يخلق الله ما لا تعلمون"، لا أود أن أجزم في هذا الموضوع".

تقديم الجفل
قدمت الحفل الإعلامية ميشا جاويش من قناة الجديد، وقالت:"نحن اليوم في دار السلام، وعلى بعد أمتار قليلة تدور معركة لطرد أعداء السلام، وفي هذه اللحظة المصيرية لا يسعنا سوى أن نردد الشعار الذي إتخذه الجيش في عيده، ونقول له: "بمجدك إحتميت".
وتابعت: " على إسمه سنغني الليلة، وسنصلي على المسرح رافعين مسبقا راية النصر، لأن جيشنا لم يدخل معركة وخرج منها منكسرا، فتحية للفرسان في الساحة، منا ومن فارس الغناء العربي عاصي الحلاني الذي سنردد معه: "حط الشمس بفي جبينك، وقلن إنك لبنان، هذا وطننا، وهذا ديننا".

وبعدها دعت جاويش من وصفته بأنه "سيد القوافي" الذي تحبه الكلمة وتنده له ليتغزل بها، إنه الرجل الذي أصبح إسمه قصيدة الشاعر اللبناني نزار فرنسيس الذي القى قصيدة، فيها.
"مسا الخيرات وليالي الصفا
مسا بلادي مسا كل الضياع
لو بقيسوا الكون بقياس الوفا
كل الكون بصير زحلة والبقاع"

وتابع باعثا روح الحماسة في الجمهور، وداعما الجيش اللبناني بهذه الأبيات:

"وحياة يللي إستشهدوا تيضل في لبنان
ووحياة أرزة عكتف الكون علياني
من قلب قلبي أنا عن حب عن إيمان
بعلن ولائي إلك يا جيش لبناني...
خلفك في بيوت بتدعيلك
قدامك حقد وجايي .. إضرب والريح تصيح تسلم يا حامي الدار
واللي ما بتردن ريح... دوقهن طعم النار
ما عاش اللي بدو يتعدى ولا عاش اللي بذل ولادك
كل ما تحدوك بتتحدى ومسيج بالعز بلادك
يا جبين اللي ما بيعرف يتعب فوق الصعب بتبقى الأصعب
وكبير وهني زغار إضرب والريح تصيح تسلم يا حامي الدار "

وعن فارس الغناء عاصي الحلاني وفرقة مجد بعلبك قال فرنسيس:

واليوم زحلة اليوم جمعة وردها... وحتى ليالي العز إلها يرجعو
ودت بعلبك كل فرقة مجدها تدبك وعتم الليل فنّ تشعشعوا
وجايي عقيد الخيل همة وشدها فارس عصهوة صوت شامخ مقعلو
يحورب وترقص سما زحلة وأرضها وكل ما يغني بالقلوب منسمعو
وتميل عصوتو الصبايا بقدها ويتسابقو عيون الشباب ويلمعو 
عاصي إنت كل المسارح قدها، كبرت بلادي فيك وبعدها أرزة وطنا فيك راسا بترفعو".

عاصي الى المسرح
وبعدها إعتلى فارس الغناء المسرح برفقة فرقة مجد بعلبك التي إرتدت الزي العسكري دعما للجيش اللبناني وقدم باقة من أجمل أغانيه الوطنية والتراثيّة، إضافة إلى أغاني ألبومه الجديد "حبيب القلب" مختتما الليلة الثالثة من ليالي المهرجان بتفاعل كبير من الجمهور الذي صفق ورقص، ودبك كثيرا على أغاني الفارس.

كيدانيان
وأثنى وزير السياحة أفيديس كيدانيان على التنظيم الدقيق لمهرجانات زحلة الدولية، ونوه بجهود السيدة سكاف في تنظيم مثل هذا الحدث الذي يعكس صورة زحلة وصورة لبنان الحضارية. كما أعرب عن سعادته بالجلوس في الصفوف الوسطية بين الجمهور إلى جانب السيدة سكاف، وليس في الصف الأمامي كما هي العادة في باقي المهرجانات، مما ينم عن تواضع كبير ورسالة قيمة من المهرجان تجاه جمهوره تجسدت بجلوس منظميه بينهم لمشاركتهم فرحتهم بالإحتفال.

 
اختتام مهرجانات زحلة الدولية بليلة اسبانية وسكاف وعدت بالاجمل دائما والسير إلى الأمام

إختتمت "مهرجانات زحلة الدولية" دورتها الأولى بأمسية ساحرة عابقة بالأجواء اللاتينية، وعلى إيقاعات السالسا، والتانغو، والفلامينكو، والباسادوبلي، غنى كل من الفنان الإسباني خوسيه غالفيس، والمغنية الإسبانية إيريني دي أريس، والمغني الكوبي إدواردو باتيستا، والفنانة الكوبية يواريس رودريغيس.

وكرست الليلة الاخيرة، كما الليلة الاولى، الطابع الدولي للمهرجان، الذي انتهجته رئيسته ميريام سكاف، وحرصت على أن تشكل ليالي المهرجانات انفتاحا على الثقافات الأجنبية عبر استحضارها إلى أرض زحلة، هذه المدينة الساحرة بطبيعتها، والتي تغنى بها الشعراء والأدباء والفنانون.

وفي المؤتمر الصحفي، الذي سبق انطلاق آخر فعاليات المهرجان، قالت سكاف: "هناك غصة كبيرة في قلبي، كوننا وصلنا إلى الليلة الأخيرة، حيث قدمنا سهرات حالمة ومتنوعة أحبها الجمهور وتفاعل معها".

اضافت: "الحزن والغصة يعقبان الفرح، لكوننا تعلقنا بهذا المكان، من المدارج الى المسرح والاضاءة والالعاب النارية وإسم فوروم الياس سكاف، لكن نجاح هذا المهرجان سوف يحفزنا على عدم ترك الفراغ يعبق بالمكان، وعلى تنشيطه لتحويله الى منتدى ومسرح يستقبل الفاعليات الثقافية والفنية، ونحن نعد المواطنين بالاجمل دائما وسوف نسير إلى الأمام، ولن يعيدنا أحد الى الوراء".

بعدها، تم تكريم الفنانين الإسبان والكوبيين، بمنحهم درع المهرجان التكريمي، قبل صعودهم إلى المسرح ليشعلوه بأشهر الأغاني والرقصات الإسبانية واللاتينية.

وغنوا بالإسبانية عددا من الأغاني المأخوذ لحنها من أغان عربية كأغنية "دقي دقي يا ربابة"، و"حالي حالي حال"، و"يا ستي يا ختيارة".

وفي ختام الحفل اشتعل مسرح المهرجان رقصا لاتينيا، بعد أن دعى المغني الكوبي إدواردو باتيستا السيدات للرقص على أنغام أغنية "لا بامبا"، والأغنية الأشهر عالميا "ديسباسيتو".

وبهذا انتهت الدورة الأولى من المهرجان، بعدما افتتحت الليلة الأولى بالغناء الأوبرالي، مع التينور العالمي خوسيه كاريراس مصحوبا بالأوركسترا الفلهرمونية اللبنانية، وقدم الحفل الإعلامي نيشان، ليكرس المهرجان نجاحه في الليلة الثانية مع السوبر ستار راغب علامة، والنجمة نانسي عجرم والإعلامية يمنى شري، التي قدمت الحفل، أما الليلة الثالثة، فكانت وطنية تراثية بإمتياز، وكرمت الجيش اللبناني، وأحياها فارس الغناء العربي عاصي الحلاني مصحوبا بفرقة مجد بعلبك، مع إطلالة خاصة للشاعر اللبناني نزار فرنسيس، الذي ألقى قصيدة انتزعت التصفيق من الجمهور أكثر من مرة.

 
عبير نعمة احيت الليلة الثانية من مهرجانات ارز تنورين

صدح صوت الفنانة عبير نعمه على مسرح ليالي أرز تنورين في الليلة الثانية من مهرجاناتها، فغنت تنورين ولبنان، وقدمت أجمل أغانيها بلغات عدة، في حضور ممثل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي راعي أبرشية البترون المارونية المطران منير خيرالله، النائب بطرس حرب، وعدد من الشخصيات والفاعليات السياسية والاجتماعية والنقابية والثقافية، رؤساء بلديات ومخاتير، ممثلي أندية وجمعيات وحشد من أبناء منطقة البترون ومناطق عدة.

بعد النشيد الوطني، رحبت رئيسة لجنة مهرجانات ليالي ارز تنورين السيدة مارلين بطرس حرب بالحضور في "غابة تنورين التي هي غابتنا جميعا وغابة كل لبنان لأنها بحجم لبنان". وشكرت للمطران خيرالله حضوره ممثلا البطريرك الراعي "حاملا بركته ليباركنا". وشكرت للجيش اللبناني والاجهزة الامنية "سهرها الدائم علينا وعلى غابتنا وارزاتنا وهم يحملون أرزتنا على أكتافهم".

ثم دعت "للاستماع الى اغنية خاصة لتنورين من شاتين الى تنورين التحتا".

وبعد أغنية تنورين، دخلت إبنة تنورين عبير نعمه مع فرقتها فقدمت أجمل الأغاني التي تفاعل معها الجمهور. وأعربت عن سعادتها لوقوفها على مسرح ليالي أرز تنورين في حضن الغابة وأرزاتها، "وهذه السعادة نابعة من كوني ابنة تنورين وأغني لها الليلة ولكل شخص حاضر منكم".

وشكرت القيمين على المهرجانات وعلى رأسهم السيدة حرب والشيخ بطرس "الذي نفتخر به". وثمنت "جهود السيدة حرب التي استطاعت، ورغم كل التحديات وبفترة قصيرة، أن تحفظ موقعا لتنورين ومهرجاناتها على خارطة المهرجانات الكبرى في لبنان". كما شكرت فرقتها الموسيقية.

 
كاظم الساهر أحيا السهرة الثانية في مهرجان إهدنيات الدولي

 

أحيا الفنان كاظم الساهر السهرة الثانية، ضمن فعاليات مهرجان "إهدنيات الدولي" في اهدن، وسط حضور أتى من مختلف المناطق اللبنانية والبلدان العربية والانتشار.

وأعرب الساهر للاعلاميين عن إعجابه بتنظيم المهرجان وتجاوب الحضور، فقال: "التنظيم جميل، الحضور رائع، الجو حلو وجميل وشاعري".

وغنى الساهر باقة من أجمل أغانيه القديمة والجديدة، فألهب المدرجات تصفيقا ورقصا، ليغادر الحضور مع الأمل بلقاء يتجدد سنويا.

 
تكريم عمالقة الفن على مدرج قلعة راشيا

تلاقى على مدرج قلعة الإستقلال في راشيا الوادي، عمالقة الفن اللبناني الأصيل، من شعراء، نحاتين، إعلاميين وممثلين، في احتفال فني حاشد رعاه عضو اللقاء الديمقراطي النائب وائل أبو فاعور ممثلا بوكيل داخلية البقاع الجنوبي في الحزب التقدمي الإشتراكي رباح القاضي.

والمكرمون هم الفنانون: ميشال جحا، جهاد الأطرش، ألفيرا يونس، هند طاهر، ميشلين خليفة، شكري أنيس فاخوري، صبحي توفيق، علي الزين، برنار رنو، أمل وجيه ناصر. وحضر حفل التكريم رئيس بلدية راشيا بسام دلال وعقيلته، امين سر التقدمي فادي طلايع، ورؤساء البلديات والمخاتير والجمعيات والأندية وجمعية "نحنا راشيا" ممثلة بفادي مهنا وهيئتها الادارية.

وخلال تقديم الدروع التكريمية الى الفنانين، والهدايا الرمزية من منتوجات راشيا، كانت كلمات مختصرة للمكرمين عبروا فيها عن حبهم لراشيا وتراثها واصالتها، وتمسكهم بالفن الاصيل وبالحب الذي يجمع بين مكونات الوطن. كما وأكدوا "الاستمرار في تقديم الفن الراقي والاعمال التي تتلاقى مع الاخلاق والقيم والجمال". 

كذلك أشعل المطرب صبحي توفيق المدرج بوصلة غنائية تكريما للحضور، ومن ثم أحيا الحفل الفنان شوقي عواضة وفرقته الموسيقية بالاشتراك مع فرقة شمس بعلبك للفلكلور، فقدم باقة من الاغاني الشعبية والتراثية والمواويل.

وكان استهل المهرجان التكريمي برفع الستار عن منحوتة فنية أمام سوق راشيا الاثرية الى جانب مبنى البلدية للشيخ يونس القضماني، تجسد العيش الواحد في بلدة راشيا وترمز الى المحبة والسلام والتلاقي والوحدة.

كلمات
وتحدث بهاء دلال عن "الظمأ الى الحق الخير والجمال، هذا المثلث الذي رسم ملامح راشيا قديما ولما يزل..." وأما ضياء ناجي دلال فاعتبرت أن "راشيا ستبقى عنوانا دائما للتوهج والإصالة وحماية التراث وتقدير الكبار..."

وأكد بسام دلال من جهته "لا يمكن لراشيا ان تكون الا كما هي اليوم ملتقى ثقافيا وفنيا وفكريا وابداعيا، ومسرحا للنخبة المثقفة من اصحاب الفكر والثقافة..." وأضاف: " هذا الفن الراقي الذي نحتفل اليوم باصحاب له مميزين فنكرمهم مبدعين، معترفين لهم بفضلهم علينا لما قدموه من اسهامات عالية المستوى في خدمة لبنان واللبنانيين..". وختم: "راشيا اليوم تطمح الى المزيد من التقدم والازدهار، وتسعى جاهدة لتكون من بين البلدات الاولى على خارطة الوطن سياحيا وبيئيا وانمائيا".

وقال رباح القاضي: "إن ما مر على الشعب اللبناني كفيل بان يدمر هذا البلد. لكن ما نشهده ان هذا الشعب يحب الحياة ولا بد له من ان ينتصر".

 
الليلة الثانية لمهرجانات صور: عرض موسيقي أسطوري لجمال أبو الحسن

تألق الفنان الدكتور جمال ابو الحسن في الليلة الثانية من "مهرجانات صور الدولية" للعام 2017، التي تقام على أرض الملعب الروماني، حيث قدم والفرقة السيمفونية وكورال الفيحاء عرضا موسيقيا أسطوريا، رافقه نصوص شعرية تلاها الشاعر شوقي بزيع، بعنوان "صور بين الذاكرة والحلم".

وحضر الليلة الثانية رئيسة "لجنة مهرجانات صور الدولية" رندى عاصي بري، عقيلة وكريمة قائد قوات الطوارئ الدولية العاملة في جنوب لبنان مايكل بيري الد، قائد القطاع الغربي في "اليونيفيل" العميد أوغو تشيللو، قائد الكتيبة الإيطالية الكولونيل ماسيمو كروكو، قائد الكتيبة الكورية جون هو، المدير العام لشؤون الخارجية في مجلس النواب بلال شرارة، المدير العام لوزارة السياحة ندى سردوك، رئيس إتحاد بلديات صور حسن دبوق، قائد منطقة صور في الجيش العقيد عبده أبو خليل، رئيس المنطقة التربوية في الجنوب باسم عباس، السفير السابق حسن برو، السفير هادي جابر، زوجة السفير الكويتي، الشاعرة رنيم شوقي بزيع، ممثلو سفارات ومصارف وضباط وجنود من قوات الطوارئ الدولية وشخصيات ثقافية وبلدية واعلامية.

وتخلل العرض باقة من الأغنيات لعمالقة الغناء والموسيقى اللبنانية العربية، من لبنان قدم: "وينك يا خيال" لسمير يزبك، "ليلتنا من ليالي العمر" لزكي ناصيف، "عندك بحرية ياريس" لوديع الصافي، "مرحبتين" لصباح، "مراكبنا عالمينا" للسيدة فيروز. ومن مصر: "توبة" لعبد الحليم حافظ، "ليالي الأنس في فيينا" لأسمهان، إضافة إلى تحية موسيقية لكبار الموسيقيين الراحلين، مثل: فيلمون وهبي، فريد الأطرش، الأخوين رحباني، ملحم بركات وبليغ حمدي.

إشارة إلى أن الفنان العالمي جمال ابو الحسن استوحى فكرة عمله الموسيقي "صور بين الذاكرة والحلم" من ذاكرة مدينة صور وموقعها الجغرافي الفريد وتاريخها العريق بعمقه الانساني والثقافي، ودورها في تفاعل الحضارات على مر العصور، واستطاع بموسيقاه العالمية والعربية ان يقدم صورة عن صور الحلم الذي يلامس الحقيقة.

وفي ختام الليلة شكر ابو الحسن رئيسة "مهرجانات صور الدولية" والقيمين عليها على "دعوته ومشاركته بالمهرجانات"، معتبرا أن مهرجات صور "أثبتت انها دولية بامتياز"، كذلك شكر "جمهور صور والجنوب على تجاوبه وحضوره المميز".

 
حفل موسيقي لحسن عبد الجواد في صيدا في 27 الحالي يعود ريعه لتطوير الزيرة

تشهد جزيرة صيدا "الزيرة " مساء السابع والعشرين من الشهر الحالي، حفلا موسيقيا كبيرا يحييه المؤلف الموسيقي الشاب حسن عبد الجواد وفرقته الموسيقية وذلك بالتعاون مع بلدية صيدا وجمعية أصدقاء زيرة وشاطىء صيدا، في حدث فريد من نوعه يقام لأول مرة في بحر المدينة، ويعود ريعه لدعم اعمال تطوير هذا المرفق التراثي والسياحي الهام في المدينة، حيث ستقوم مراكب بنقل الرواد من ميناء صيدا الى "الزيرة" للاستمتاع بالموسيقى والموقع الخلاب.

في هذا الحدث الذي تنظمه شركة Front Row، يتلاقى الفن عزفا موسيقيا والثقافة عنوانا واطارا والتراث موقعا والحفاظ على مرفق الزيرة وتفعيل النشاط السياحي هدفا لتؤكد مجتمعة وجها من وجوه صيدا الحضارية ودورها الراهن والمنشود انطلاقا مما تتمتع به من معالم طبيعية وتاريخية وتراثية وما تمتلكه من مقومات ومن حيوية لمجتمعها المدني وابداعات لشبابها في العديد من الحقول والمجالات.

ويقدم عبد الجواد والفرقة خلال الحفل مجموعة من مؤلفاته وابداعاته في عالم الموسيقى مرتقيا بموسيقاه المميزة. 

وأعلن انه يحضر لهذا الحفل 15 معزوفة من تأليفه يطغى على معظمها الطابع الشرقي، سيقدمها بمشاركة 14 عازفا من ابناء جيله على آلات موسيقية منوعة.

واستعدادا لهذا الحدث، عقد في بلدية صيدا اجتماع تحضيري ضم رئيس جمعية اصدقاء زيرة وشاطىء صيدا عضو المجلس البلدي كامل كزبر واعضاء الجمعية: عضو المجلس البلدي محمد البابا، مصطفى حبلي وطارق ابو زينب، والمؤلف الموسيقي حسن عبد الجواد، نادين كاعين وآية الصعيدي عن شركة " Front Row".

اشارة الى ان بطاقات الحفل تباع في مكتبة الإتحاد - صيدا و"سبوت مول" - صيدا.

 
بلدية دير القمر تطلق مهرجاناتها بأمسية أوبرالية

أطلقت بلدية دير القمر في مقر البلدية في قصر الأمير يوسف الشهابي، مهرجانات دير القمر من خلال أمسية فنية أحياها عازف البيانو هنري غريب والمغنية الأوبرالية ندين نصار وعازف الكمان زاري سورويان.

حضر الأمسية النائبان جورج عدوان ودوري شمعون، الوزير السابق ناجي البستاني، الأرشمندريت نعمان قزحيا ممثلا راعي ابرشية صيدا ودير القمر لطائفة الروم الكاثوليك المطران ايلي بشارة الحداد، الأباتي مارسيل ابي خليل ورؤساء بلديات وشخصيات وقضاة وفاعليات.

استهلت الأمسية بالنشيد الوطني، ثم ألقى رئيس بلدية دير القمر السفير ملحم مستو كلمة رحب فيها بالحضور باسم المجلس البلدي، وقال: "هناك مقولة فرنسية تقول: "قد نسمع من غير ان ندري"، لهذه العبارة وجهان، الأول كان متداولا في الجمهوريات والكيانات الديكتاتورية القمعية والبوليسية التي انهارت جميعها كقصور من الرمل مخلفة وراءها الدمار والخراب، والوجه الآخر الأكثر بهجة واشراقا والذي أعنيه اليوم ألا وهو ما سمعته جدران هذا القصر وهذا الفناء مرات ومرات من عزف على البيانو خلال العقود السابقة من الأنامل الرشيقة لعازف البيانو الكبير هنري غريب ابن دير القمر، الذي اتحفنا وما يزال في عزفه المميز والسلس والراقي على البيانو لأهم المقطوعات الموسيقية وأصعبها أداء".

أضاف: "أهلا وسهلا به مجددا بعد غياب قسري طويل. كما أرحب بحرارة بالسوبرانو المغنية الكبيرة ندين نصار الأوبرالية، وبعازف الكمان المعروف برشاقة عزفه زاري سورويان. يا ليت بإمكان هذه الجدران أن تتكلم، لتعيد الى مسامعنا تحف الماضي لتمتزج بما ينتظرنا هذا المساء من عزف وغناء نتوق جميعا للاستمتاع بها".

وختم: "أغتنم هذه المناسبة لأؤكد للحاضرين ولكل من يهمه الأمر ان بلدية دير القمر التي لي شرف تمثيلها، حريصة كل الحرص على المحافظة على كل حجر وكل بلاطة وكل زاوية بأدق تفاصيلها من هذه القصور المعنية والشهابية. وهذا الحرص ينبع من قناعة داخلية لن نتخلى عنها، وسنلتزمها يوميا حتى تبقى دير القمر البلدة الفريدة من نوعها في الجبل كل الجبل، منارة في محيطها تضيء شوفنا العزيز ومثالا يقتدى به في لبنان".

بعد ذلك، أحيا غريب وسوريان الأمسية بالعزف ونصار بالغناء.

 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهاية >>

Page 4 of 34

لدينا نشرة