ثقافة وفن
المنتدى العالمي للأديان كرم عادل العراقي وندى عبد النور

أقام "المنتدى العالمي للأديان والإنسانية" حفلا تكريميا على شرف الملحن عادل العراقي، والشاعرة ندى منير عبد النور، تخلله مأدبة غداء على شرفهما، في مطعم Le paillote، وسط بيروت.

وحضر الحفل رئيسة المنتدى نجوى ناصر الدين، وأعضاء الهيئة الإدارية، وعدد من الشخصيات الإعلامية والفنية والإجتماعية والناشطين. واستهل بكلمة لمؤسس المنتدى غسان بو دياب، أثنى فيها على مهنية كل من عبد النور التي كتبت أغنية "حزني بيندهك" التي قدمها المنتدى في الإحتفال الوطني ال 11 بعيد البشارة المعلن عيدا وطنيا جامعا.

كما اثنى ابو دياب على الملحن العراقي الذي لحن ووزع وأدى الأغنية. واستذكر تعاون المنتدى مع عبد النور في ترتيلة "عا حبك إجتمعنا" المريمية أيضا، التي أداها الفنان ميشال الخوري في النسخة العاشرة من عيد البشارة. وشدد على دور الفن في الحوار الديني والثقافي، وعلى التمسك بمنطق حوار الحياة والخبرة الروحية، والتلاقي في المساحة المشتركة الجامعة.

ورد العراقي بكلمة شكر فيها للمنتدى جهوده في سبيل الحوار والتعددية والسلم الأهلي، مشددا على أهمية الأنشطة الجامعة المشتركة في تحقيق التآخي والسلم الإجتماعي، وعارضا لتجربته مع القديس شربل وكيف ساهمت خبرته الروحية في تغيير حياته إلى الإيجابية والنجاح والسلام.

وفي الختام أهدى المنتدى المحتفى بهما دروعا تكريمية عربون شكر وامتنان.

 
امسية جاز مع فرقة غوتيا توتريوالفرنسية في مركز الصفدي الثقافي

استضاف "مركز الصفدي الثقافي" بالتعاون مع "المركز الثقافي الفرنسي" والسفارة السويسرية في لبنان حفلا موسيقيا لفرقة "Gauthier Toux Trio" في حضور ومشاركة حشد من محبي الموسيقى عموما والجاز خصوصا.

استهل الحفل بكلمة لمديرة "مركز الصفدي الثقافي" نادين العلي عمران رأت فيها أن" الموسيقى التي تشكل اللغة المشتركة لشعوب الأرض كافة هي لغة الطبيعة من دون تزييف وغذاء للروح من خلال ترقية النفوس والأذواق" .

واشارت إلى أن "إحياء مثل هذه الحفلات هو تعبير عن انحياز المنظمين إلى لغة الموسيقى التي هي لا تعرف سوى الحب ولا تعدلها اي لغة أخرى".

ثم استمع الحضور لحوالى الساعتين إلى اجمل معزوفات الجاز التي أدتها الفرقة.

 
بول يمين وقع كتابه رحيل المواسم
وقع الشاعر والإعلامي بول يمين كتابه الثالث "رحيل المواسم" برعاية الوزير السابق للثقافة روني عريجي، في المسرح البلدي زغرتا - قاعة الفنان بيار فرشخ، بمشاركة النائب اسطفان الدويهي، السيد جوزف معوض ممثلا الوزيرة السابقة نائلة معوض، مسؤول القوات اللبنانية في زغرتا-الزاوية سركيس بهاء الدويهي، المهندسة سندرا كوسا ممثلة "مؤسسة يوسف بك كرم"، المهندس زياد تيودور مكاري، رئيس جامعة آل يمين في لبنان والإنتشار ريمون يمين، عضو بلدية زغرتا - اهدن بول مكاري، رئيس البيت الزغرتاوي انطونيو يمين، رئيس "صالون العشرين" الشاعر جرمانوس جرمانوس وحشد من المهتمين.

يمين
استهل الحفل الزميل روبير فرنجية مقدما الديوان والمتحدثين والشاعر، وكانت كلمات عن الكتاب لعضو المكتب السياسي في تيار المردة فيرا يمين التي وصفت قصيدة بول بالشقية والحاضرة في كل زمن، تلعب في مرتع الطفولة، وتتغندر على أرصفة المراهقة، وصبية في ريعان الشباب تطوع الزمن والزمان كيفما تشاء".

يونس
أما الشاعر حبيب يونس فأكد أن "يمين المتجاوز نفسه، يتجاوز فينا كل رحيل ال الشغف باللقاء وما اللقاء سوى حبر قلب على ورق".

عريجي
وتحدث عريجي فقال: "هذا شاعر في حنين الذكرى وتوهج التوق. "رحيل المواسم" مجموعته الجديدة، بول يمين يسفرنا الى رحاب أشواقه ونجمته -المرأة- والمدارات المستحيلة. انها حكايات الشعراء على متون المجرات وفي ملاعب الأمداء وأقواس الفرح. عرفناه شاعرا وقلما مناضلا، ملتزما قضايا الوطن والمواطن والأرض على أثير إذاعة لبنان الحر الموحد، في أزمنة السواد تلك".

وفي الختام غنت الفنانة دورا بندلي من شعر بول يمين قصيدة "مستحيل" وألحان شقيقها الفنان رينه بندلي.

ثم شكر الشاعر يمين المتكلمين والحضور وراعي الإحتفال وقرأ بعض من قصائد الديوان في الحب والغزل وشعر السياسة.


 
الحريري في حفل تكريم كركلا: أضاف عمودا تاسعا إلى أعمدة قلعة بعلبك
اعتبر رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، ان الفنان عبد الحليم كركلا وفرقته "وضعا اسم بيروت على الخريطة العالمية للرقص المعاصر"، وانه أضاف عمودا تاسعا إلى أعمدة قلعة بعلبك. وقال: "من أسرار بلدنا ومناعته وبقائه، طاقات اللبنانيين واللبنانيات على الإبداع والمبادرة والابتكار والريادة والفرادة".

جاء ذلك في كلمة ألقاها الحريري خلال رعايته مساء اليوم حفلا بعنوان "شكر وتقدير لإنجازات مدى الحياة لعبد الحليم كركلا"، أقامته "مقامات للرقص المعاصر"، في متحق سرسق.

واستهل الحريري كلمته بالقول: "عندما طلبت مني اللجنة المنظمة لمهرجان بيروت الدولي للرقص المعاصر، أن أشارك في تكريم الفنان عبد الحليم كركلا، استغربت أن يكون تكريمه قد تأخر إلى هذه الدرجة! لأنه برأيي، كل مرة ينعقد فيها هذا المهرجان ببيروت يكون بحد ذاته تكريما لعبد الحليم كركلا، ولفرقة كركلا ولاسم كركلا. ليس فقط لأنه لولا عبد الحليم كركلا، لما تحول هذا المهرجان إلى موعد سنوي عربي وعالمي ببيروت، ولكن أيضا لأن عبد الحليم كركلا وفرقته وضعا اسم بيروت على الخريطة العالمية للرقص المعاصر، عندما وضع أسس هذا الفن في لبنان والعالم العربي. ولا أبالغ حين أقول أن اسمه بات جزءا من التراث الفني والثقافي للبنان. اسم، خرج من بعلبك إلى العالمية، وأضاف على طريقته الرمزية التشكيلية عمودا تاسعا إلى أعمدة هذه القلعة، وأضاف لألواننا اللبنانية التقليدية ألوانا من كل العالم، لكي يعود ويذكرنا، كما فعل هذه السنة، بأهمية لبنان، وأهمية بعلبك على "طريق الحرير"!.

أضاف: "مساهمة عبد الحليم كركلا لا تنحصر بالرقص، بل هي مساهمة بالثقافة والفن عموما، وبدورها لتطوير بلدنا ومجتمعنا. وهذه مساهمة غير محدودة، كانت ولا تزال تذكرنا وتذكر العالم أن من أسرار بلدنا ومناعته وبقائه، طاقات اللبنانيين واللبنانيات على الإبداع والمبادرة والابتكار والريادة والفرادة".

واستطرد: "لكل هذه الأسباب، يشرفني أن أشارك معكم في تكريم الفنان عبد الحليم كركلا، لأنه بذلك نكرم بلدنا، وكل هذه الطاقات الفريدة، التي رغم الصعوبات، ما زالت تقول للعالم، أن لبنان يشبه كركلا، خلطة سحرية من المحلي والعالمي، من العلم والفن، من الذوق والثقافة، من القديم والمعاصر، من بعلبك وبيروت، خلطة قادرة أن تجدد نفسها كل يوم، وتعطينا كل يوم دليلا إضافيا أن هذا البلد، بإذن الله، باق مكانا للجمال والسلام والعمل والإنتاج".

 
"جمعية صفدي الثقافية و"جامعة بيروت العربية “وبلدية الميناء يطلقون مشروع Our City Our Wayلتشجيع الأطفال على رسم مدينتهم الحلم

 

أطلقت "جمعية الصفدي الثقافية" بالشراكة مع "جامعة بيروت العربية فرع طرابلس" وبلدية الميناء مشروع Our City Our Way بتمويل مشترك من الاتحاد الأوروبي في إطار البرنامج الإقليمي Med Culture ومشروع SouthMed CV إلى التأسيس مع مجموعة مؤلفة من 30 طفل تتراوح أعمارهم بين 14 و17 سنة لتصميم مدينة الميناء كـ"مدينة صديقة للطفل" إنطلاقاً من حاجاتهم وتطلعاتهم وأحلامهم، معتمدين بذلك على تقنيات الرسم المعماري، والتصوير، وبناء المجسمات.

 

وحضر الحفل الذي عقد في حرم الجامعة في طرابلس النائب محمد الصفدي ممثلا بالمهندس ربيع عثمان، الوزير السابق عمر مسقاوي، رئيس بلدية الميناء الأستاذ عبد القادر علم الدين وأعضاء من المجلس البلدي، رئيس بلدية طرابلس أحمد قمر الدين ممثلا بالدكتور خالد تدمري، مدراء الإدارات العامة، الأمينة العامة للجنة الوطنية لليونيسكو زهيدة درويش، المديرة العامة لـ"جمعية صفدي الثقافية" سميرة بغدادي، نائب رئيس الجامعة لشؤون فرع طرابلس البروفسور خالد بغدادي ، عميدة كلية العمارة في الجامعة البروفسور ابتهال البسطويسي، وعمداء كلية العمارة في جامعات الشمال ومنسق الفرع ورئيس جمعية متخرجي الجامعة في الشمال الأستاذ أحمد سنكري وممثلين عن الهيئات المشاركة في المشروع.

 

بعد النشيد الوطني اللبناني ونشيد الجامعة رأت عرّيفة الحفل الآنسة ناله مكوك أن " مشروع Our city Our way، يهدف الى تعزيز روح المواطنة والريادة لدى شباب من منطقة الميناء ويبعث بالأمل لديهم من خلال تدريبهم على فهم مدينتهم والنظر اليها بطريقة نقدية، والعمل معهم على بلورة مشروع لحيّ محدد لينطلقوا منه نحو بناء مدينتهم الحلم".

 

وبعد تقديم الأستاذ المساعد في كلية العمارة -التصميم والبيئة العمرانية في الجامعة -فرع طرابلس الدكتور اسلام السماحي لعرض تقني للمشروع شرح خلاله أهمّ التقنيات التي سيتدرب عليها الأطفال لوضع تصوّر عن مدينتهم، إعتبرت بغدادي أنّ “المشروع نابع من إيمان مطلق بدور الشباب والأطفال المحوريّ في رسم صورة المدينة وَتبنيها". ورأت انّ الشركاء في المشروع لم يشؤوا العمل لأجل الشباب بل معهم من خلال تخطي ثقافة الأنانية المؤسساتية والعبور نحو ثقافة الشراكة الحقّة والمحقّة بهدف وضع عصارة التجارب بتصرف الشباب لحصد معهم نتاج أحلامهم والخطو خطوة لتحقيق جزء منها".

بدورها، أشارت البسطويسي أنّ جامعة بيروت العربية أولت عبر مسيرتها الطويلة، اهتماماً خاصاً بتنمية المجتمع والمشاركة في دراسة مشاكله ووضع الحلول العلمية المناسبة لها، من خلال البحوث العلمية العديدة في كلياتها، والمموّلة في أغلبها من المؤسسات الوطنية والدولية لافتة إلى أنّ" كلية العمارة-التصميم والبيئة العمرانية تعنى بالتصميم المعماري ومدى توافقه مع البيئة الطبيعية مما يؤهلها للعب دور فعال لتنمية الشمال عامة وطرابلس والميناء خاصة".

وتابعت البسطويسي “تعتبر كلية العمارة (التصميم والبيئة العمرانية) من أقدم كليات الجامعة واكثرهم تأثيرا وتأثرا بالمجتمع من حيث التخصصات المطروحة، والتي تعنى بالتصميم المعماري ومدى توافقه مع البيئة الطبيعية والمبنية بالإضافة الي التصميم والتخطيط الحضري. وتتدرج تلك التخصصات من مرحلة البكالوريوس وصولا الى درجة الدكتورة وباعتماد أكاديمي من ارفع واهم المؤسسات التعليمية الدولية RIBA Part I and II، مما يؤهلها للعب دور فعال لتنمية الشمال عامة و طرابلس و الميناء خاصة".

 

من جهته أمل علم الدين في أن يكون هذا المشروع باكورة سلسلة من المشاريع التي يتم التحضير لها مع الصناديق المانحة، ومع الهيئات التي تموّل المشاريع الرائدةَ"، معرباً عن "حرص المجلس البلدي على استعادة العلاقات المميّزة مع المؤسسات العربية والعالمية لتمتين الروابط الإنمائية لنهضة مدينة الميناء وخدمة أبنائها".

وتلا حفل الافتتاح ملء طلبات انضمام للمشروع من نحو 120 طالب من المدارس الثانوية في الميناء، قبل أن يجروا جولة على الكلية ومختبر الــ Model Making Lab ويضطلعوا على أبرز تقنيات العمل التي ستستخدم في المشروع. كما زار الطلاب معرض للنماذج والتصاميم الهندسية استمعوا خلالها لشرح أساتذة وطلاب كلية العمارة حول المشاريع المعروضة.

 
نقيب المهندسين تقبل التهاني بفوزه
تقبل نقيب المهندسين في بيروت جاد تابت التهاني بفوزه بمركز النقيب في الانتخابات الاخيرة التي جرت السبت الماضي. وأحاط بالنقيب تابت النقباء السابقون: خالد شهاب، سمير ضومط، الياس النمار، صبحي البساط، ايلي بصيبص، بلال العلايلي، واعضاء مجلس النقابة الحاليين والسابقين.

وحضر مهنئا كل من: وزير الدفاع الوطني يعقوب الصراف، النائبان محمد قباني وعمار حوري، الوزير السابق جورج قرم، المدير العام لوزارة المهجرين احمد محمود، وفد من نقابة المهندسين في طرابلس برئاسة النقيب بسام زيادة، وفد من نقابة المقاولين برئاسة النقيب مارون الحلو، وفد من نقابة الاطباء في بيروت برئاسة النقيب البروفسور انطوان الصايغ، وفد من خريجي معاهد الهندسة في الاتحاد السوفياتي، وفد من "هيئة المعماريين العرب" برئاسة البروفسور انطوان شربل، الامين العام ل"الحزب الشيوعي اللبناني" حنا غريب على رأس وفد من المهندسين في الحزب، وفد من قطاع المهندسين في "حزب الله" برئاسة مسؤول المهن الحرة حسن حجازي، وفد من المهندسين في حركة "أمل" برئاسة منسق المهن الحرة مصطفى فواز، وفد من قطاع المهندسين في القوات اللبنانية برئاسة مسؤول المهندسين نزيه متى، المرشح السابق لمركز النقيب نبيل ابو جوده، وفد قطاع المهندسين في تيار "المستقبل" برئاسة هيثم الحجار، وفد من "حركة التجدد الديمقراطي" برئاسة انطوان حداد وعضو اللجنة المركزية ميشال عقل، وفد من الندوة الهندسية في حزب "الكتائب" برئاسة مسؤول المهندسين طانيوس الجميل ومسؤول التنسيق في الحزب بول ناكوزي، وفد من "متخرجي جمعية المقاصد الخيرية الاسلامية" برئاسة مازن شربجي، وفد من المهندسين في "جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية" برئاسة النائب السابق عدنان طرابلسي والدكتور بدر الطبش ومسؤول المهن الحرة في الجمعية احمد نجم الدين، وفد من المهندسين في "الحزب التقدمي الاشتراكي" برئاسة مسؤول المهن الحرة محمد بصبوص، وفد من "الحركة البيئية اللبنانية" برئاسة بول ابي راشد، وفد رابطة المعماريين برئاسة هاني قراقيرة، وفد من اتحاد العائلات البيروتية ضم رئيس الاتحاد محمد عفيف يموت وبشار شبارو، وفد من كلية الهندسة في الجامعة اليسوعية برئاسة فادي جعارة، وفد من الاتحاد اللبناني لكرة القدم برئاسة هاشم حيدر، وفد من المهندسين في مجموعة المخزومي برئاسة رئيس حزب الحوار اللبناني المهندس فؤاد المخزومي، وفد من البنك اللبناني الفرنسي ضم: مروان ودلال رمضان وجورج تيان، وفد من خريجي جامعة بيروت العربية برئاسة المهندس ابراهيم طيارة، ووفود هندسية من جمعيات ومعاهد ومؤسسات وشركات استشارات هندسية ومقاولات وشركات إنمائية ومعمارية وأعضاء من نقابات مهن حرة، واساتذة جامعات ومهندسين في المؤسسات والادارات العامة والبلديات وعدد كبير من المهندسين من مختلف المناطق اللبنانية.
 
معرض آرت شو في جامعة البلمند

افتتحت جامعة البلمند معرض "آرت شو" بمشاركة كل من الفنانين شوقي شمعون، الياس ديب، نعيم ضوميط، حسن جونية، جميل ملاعب وفضل زيادة، في قاعة معارض مبنى الزاخم، في حضور نائب رئيس جامعة البلمند الدكتور جورج نحاس، عميد كلية الاداب والعلوم الانسانية الدكتور جورج دورليان، اساتذة، فنانين، فاعليات، وطلاب من الالبا.

نحاس
ورأى نحاس ان "اهمية المعرض تكمن في جمعه اسماء من كبار الفنانين، حيث يعرضون تجارب جديدة، ليست تجارب قديمة او سبق عرضها، بل هي وليدة افكار وتجارب جديدة يعبرون من خلالها عن الواقع الحالي، والجامعة تفتخر باستضافتها لهم".

دورليان
ونوه دورليان بجمالية اللوحات المعروضة. واكد ان "جمع ست فنانين كبار من لبنان في جامعة البلمند يقدم فكرة عن المستوى المتطور والرفيع الذي توصل اليه الفن التشكيلي والنحت اليوم"، مشددا على ان الجامعة "تفتخر بهؤلاء الفنانين وباعمالهم.

ويستمر المعرض حتى الخامس من ايار المقبل من الساعة العاشرة قبل الظهر حتى الرابعة عصرا.

 
الشاعر قيصر مخائيل وقع دوانه الثاني نحات الشمس
وقع الشاعر قيصر مخائيل ديوانه الثاني "نحات الشمس" في مسرح ثانوية الراهبات الأنطونيات الخالدية، بدعوة من البيت الزغرتاوي، في حضور وزير الخارجية جبران باسيل ممثلا ببول مكاري، رئيس تيار المردة النائب سليمان فرنجية ممثلا بالزميلة ماريا يمين، ورئيس حركة الإستقلال ميشال معوض ممثلا بالزميلة كلاريا الدويهي معوض.

كما حضر نائب رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي الدكتور كمال معوض، رئيس اتحاد بلديات زغرتا-الزاوية زعني خير، رئيسة ثانوية راهبات الأنطونيات الأخت بازيل صياح، وحشد من الشعراء والادباء والفاعليات البلدية والنقابية والأندية والكهنة والمخاتير.

بداية تحدث رئيس البيت الزغرتاوي انطونيو يمين الذي تعهد بمتابعة دعم الشعراء والأدباء في النشر والإصدار وتفعيل الحركة الثقافية.

تلاه رئيس منتدى ريشة عطر الشاعر اسعد مكاري الذي خص الشاعر قيصر مخائيل بتحية شعرية.

بعد ذلك، غنى ورتل الأب جان عقيقي من الديوان "أسبحك".

ثم تعاقب على الكلام حول "نحات الشمس" وصاحب الديوان كلا من الزميلين روبير فرنجية وريتا خوند مهنا في إضاءات خاطفة حول الشاعر "هوية وشخصية وقصائد بين الإزميل والريشة".

ثم كانت إطلالة للشاعر الياس زغيب الذي أهدى الشاعر قصيدة معبرة.


وتضمن حفل التوقيع إطلالة للعازف جوزيف كرم الذي قدم معزوفات من الفولكلور على الناي. كذلك قدم المطرب سركيس رفول على العود أغنية من شعر قيصر مخائيل.

وفي الختام شكر الشاعر مخائيل البيت الزغرتاوي على دعمه الإصدارات والكتب، وخص رئيسه انطونيو يمين بتحية لجهوده. كذلك شكر المنتدين والفنانين والشعراء وكل المدعوين على مشاركتهم قبل أن يوقع على ديوانه ويشرب الجميع نخب الإصدار الجديد.

 
جوقة البلمند للغناء الشرقي كرمت الفنان الياس الرحباني
كرمت "جوقة البلمند للغناء الشرقي" بقيادة السيدة جينا متى رزوق الفنان الياس الرحباني، خلال حفل ضخم اقيم على مسرح اوديتوريوم الزاخم في جامعة البلمند، في حضور رئيس دير سيدة البلمند البطريركي الارشمندريت رومانوس حنات، رئيسة المنطقة التربوية في الشمال السيدة نهلا حاماتي نعمة، رئيس مكتب شؤون الطلاب الدكتور انطوان جرجس، المفتش العام السابق الاستاذ فوزي نعمة، الدكتور وليد العازار، مسؤول مركز الارشاد والتوجيه في الكورة الاستاذ انطوان عكاري، الفنان غسان الرحباني، كهنة واعضاء المؤسسة البلمندية وطلاب وحشد من المهتمين.

استهل الحفل بالنشيد الوطني ثم نشيد الجامعة من تلحين الموسيقار الياس الرحباني. تبعه كلمة ترحيب وتعريف من الانسة جودي متري اشارت فيها الى انه "بعد منصور الرحباني، سلوى القطريب، سعيد عقل، فيليمون وهبي، زكي ناصيف، صباح وايلي الشويري نحيي الليلة اعمال فنان كبير من وطننا، هو رقم صعب من جيل الكبار، من الصعب ان يتكرر. قدم لنا عمرا من العراقة الموسيقية، هو فنان موسيقار عالمي، مقطوعاته فيها شيئ من السحر والتآلف النادر بين النوتات الغربية والشرقية، تنقلنا الى عالم من الخيال والحب والرومنسية".

ثم القى كلمة جامعة البلمند رئيس قسم الهندسة الميكانيكية ومدير معهد البلمند للطيران الدكتور اسامة شفيق جدايل عبر فيها عن سعادته بالترحيب بموسيقار كبير من بلاده، وفرحته بان تحتضن الجامعة هذا الحفل.

وتساءل: "هل نحن حقا من يكرم الياس الرحباني؟ ام تراه هو من يكرمنا بوجوده هنا معنا؟ وهذا ليس بغريب عليه. فقد كرمنا الياس الرحباني لا بل اسعدنا في كل يوم من حياته، وكل يوم في حياتنا، بحسه بموسيقاه بكلمته بفكره بسرعة بديهته بطرافته بمنطقه بوطنيته بعزته بطاقته اللامتناهية"، مشيرا الى انه "طبعنا واثر فينا من غير ان ندري او نحس. لقد ادبنا برقيه واحساسه المرهف، ادبنا بقيمه البسيطة الحلوة".

وقال: "نحب فيه الشموخ والتواضع، نحب فيه الغضب والتسامح، نحب فيه الشرق كما الغرب. كلمنا عن كل ذلك بفنه، واجد نفسي وكانني لا اتكلم عن شخص بل عن مؤسسة اعرفها جيدا. كم نتشابه يا استاذ الياس، انت وهذه الجامعة التي قال عنها رئيسها الدكتور ايلي سالم ذات يوم انها جامعة على قياس الوطن، على قدر همومه وطموحاته، تماما كما جعلت انت من هموم هذا الوطن وطموحاته شغلك الشاغل. جامعة على هذه التلة تنشر العلم والفرح في جميع الارجاء، وانت تنشر نغما وكلمة وشعرا في كل النواحي. لكن ما بينك وبين الجامعة اكثر بكثير من مجرد تشابه. فكم منكم ايها الحضور يعلم انه هو من اعطى الجامعة لحن نشيدها. فكانت كلمات الدكتور ميشال النجار ونغمات الياس الرحباني خير مجسد لطموحات هذه الجامعة، هذه الجامعة الطموحة الشامخة التي تربو الى ما بعد المتوسط، من على هذه التلة.. بك نكبر وبك لبنان يكبر. انت في البلمند بين اهلك وناسك".

الرحباني

في المقابل، قال الرحباني: "عندما يلتقي محبو الفنون تكون المحبة.. ويعتري اللحظة فرح كبير.. يهدأ الكون هنيهات، ليتمتع باللقاء.. تتشابك موجات الخلق، لتولد احلام حقيقية.. تختلط السماء بالغيم الملون.. تعانق السهول والوديان والافكار العبثية.. يتناثر الشر امام الخير.. ويظهر وجه الله مباركا اللقاء.. فلو كانت الموسيقى لغة الشعوب.. لكان السلام يعم الارض".

وقدم جرجس والسيدة جوان حرب درعا تقديرية للرحباني، وقدمت باقتان من الزهور الى قائدة الجوقة السيدة رزوق والى قائد الفرقة الموسيقية المايسترو بسام بدور.

تخلل الحفل اغان فردية واخرى للكورال من اعمال المكرم، وعرض فيلم قصير بعنوان" تحية الى الياس الرحباني".

واختتم الحفل بتقديم السيدة رزوق اغنية "يا عازف الليل" تحية للمكرم.

 
نتائج مسابقة قفز الحواجز بمشاركة 81 فارسا وفارسة على مرمح نادي ضبية

أحرز الفارس عصام حداد على "باكس باني" من نادي "ضبية كاونتري كلوب" بطولة مسابقة قفز الحواجز للفئة "ب" البالغ ارتفاع حواجزها 135 سنتمترا، التي نظمها نادي ضبية على مرمحه، برعاية الاتحاد اللبناني للفروسية وبمشاركة 81 فارسا وفارسة من مختلف النوادي الاتحادية، في حضور المسابقة جمهور كبير تقدمه رئيس الاتحاد اللبناني للفروسية رئيس نادي ضبية جورج عبود وأعضاء الاتحاد.

وفي الفئة "C" البالغ ارتفاع حواجزها 125 سنتمترا وبمشاركة 16 فارسا وفارسة، حل طوني عساف على "هارموني" من نادي ضبية أولا متقدما على ميريام حشمة على "سو وات" من "كاونتري فارم" وجو عبود على "اكسكليبر" من نادي ضبية.

وفي الفئة "D" البالغ ارتفاع حواجزها 115 سنتمترا وبمشاركة 27 فارسا وفارسة، حل جو عبود على "اكسكليبر" من نادي ضبية أولا متقدما على عصام حداد على "فابيولا" من ضبية وحلمي نجم الدين على "دي مارا" من نادي المشرف.

وفي الفئة "E" البالغ ارتفاع حواجزها 105 سنتمترات، وبمشاركة 33 فارسا وفارسة، حل ليث علي على "فويبي" من نادي ضبية أولا، تلاه فريد شيبان على "بيلا" من ضبية ومجد الدنا على "انيكا" من المشرف.

وفي الفئة "N" البالغ ارتفاع حواجزها 85 سنتمترا، وبمشاركة 27 فارسا وفارسة، حلت يسما صادق على "كافالينا" من النادي اللبناني للفروسية أولى، تلاها محمد كشلي على"ميني دي سي سي" من ضبية وفريد شيبان على "بيلا" من ضبية.

ورأس لجنة التحكيم الحكم الدولي سمير سوبرة وعاونته ميريام ماتيالا والميقاتي مارون مهنا.

 
جامعة القديس يوسف احتفلت بالذكرى 40 لافتتاح فرع الشمال
احتفلت جامعة القديس يوسف للاباء اليسوعيين بمرور اربعين سنة على افتتاح فرع الجامعة في الشمال،  في احتفال اقامه مركز الدروس الجامعية في الشاطئ الفضي في طرابلس برعاية محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا وحضوره. حضر الاحتفال رئيس جامعة القديس يوسف الأب سليم دكاش، رئيس بلدية الميناء السيد عبد القادر علم الدين، رئيسة المنطقة التربوية في الشمال السيدة نهلا حاماتي، رئيس غرفة التجارة والصناعة توفيق دبوسي، نقيب الأطباء الدكتور عمر عياش، نقيب المهندسين بسام زيادة، رئيس الهيئة الادارية لمؤسسة شاعر الفيحاء الثقافية الدكتور سابا زريق، وفاعليات تربوية وثقافية واجتماعية واقتصادية، اضافة الى مدراء المدارس، والهيئتين التعليمية والادارية في الجامعة.

بداية النشيد الوطني، ثم رحبت مديرة الفرع فاديا علم الجميل بالحضور، وأكدت "ان الجامعة اليسوعية كانت طيلة اربعين سنة في خدمة طرابلس والشمال. انها جامعة قاومت الحرب والطرق المقطوعة، اذ كانت أول جامعة خاصة أنشئت خارج بيروت سنة 1977، رغبة عند الآباء اليسوعيين بتأمين الشهادات العليا لجميع اللبنانيين، إذ أن الظروف الأمنية كانت تمنع أبناء المناطق من الوصول الى العاصمة. أما اليوم، فانها تقاوم الاوضاع الاقتصادية والمادية، وهي مستمرة في عطائها.

بعد ذلك، عرض البروفسور وجدي نجم، نائب رئيس الجامعة للشؤون الطلابية المنح والمساعدات المادية التي تقدم للطلاب اذ تخطت لهذه السنة.000.000 18 دولار أميركي.

واكد رئيس الجامعة البروفسور سليم دكاش في كلمة القاها، ان احدى مهام الجامعة اليسوعية الرئيسية هي خدمة الجماعة وبناء الانسان المواطن في كل لبنان. ثم تحدث عن التزام الجامعة في المجتمع من خلال برنامج "اليوم السابع" الذي انطلق خلال حرب تموز 2006، ونوه بما تقوم به الجامعة ضمن هذا البرنامج في بلدة الكويخات في عكار حاليا.

وذكر باحتفال طلاب مركز الشمال بعيد الميلاد سنة 2014، حيث قاموا بتوزيع الهدايا على ميتمين أحدهما في طرابلس "ميتم الشعراني" والآخر في مجدليا "مار يعقوب كفرفو". وختم الأب الرئيس قائلا "ان ما يهم الجامعة بالإضافة إلى الشهادات، هو تنشأة الفرد والالتزام بخدمة الجماعة، فان جامعة القديس يوسف هي مدرسة للحياة."

بعد اللقاء إنتقل الأب سليم دكاش، والدكتور زريق إلى مركز الدروس الجامعية في لبنان الشمالي - جامعة القديس يوسف - في راسمسقا، ووقعا على ثلاث إتفاقيات:
1-إتفاقية حول إنشاء "قاعة سابا زريق الثقافية" في حرم المركز، حيث سيقوم الدكتور زريق باستحداث مكتبة تضم مراجع باللغة العربية في مجالات متعددة (أدب، لغة، شعر، فلسفة، تاريخ.) وتجهيزها بالاثاث والكومبيوتر.

وبين مؤسسة شاعر الفيحاء سابا زريق الثقافية ومركز الدروس الجامعية في لبنان الشمالي - جامعة القديس يوسف:
2-إتفاقية حول تنظيم مباراة أدبية سنوية باللغة العربية.
3-إتفاقية حول طباعة أطروحة دكتوراه باللغة العربية سنويا.

 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهاية >>

Page 3 of 29

أقسام العدد 54

العدد 54

لدينا نشرة