Warning: strtotime(): It is not safe to rely on the system's timezone settings. You are *required* to use the date.timezone setting or the date_default_timezone_set() function. In case you used any of those methods and you are still getting this warning, you most likely misspelled the timezone identifier. We selected the timezone 'UTC' for now, but please set date.timezone to select your timezone. in /home/icphp833/public_html/almughtareb.com/libraries/joomla/utilities/date.php on line 56

Warning: date(): It is not safe to rely on the system's timezone settings. You are *required* to use the date.timezone setting or the date_default_timezone_set() function. In case you used any of those methods and you are still getting this warning, you most likely misspelled the timezone identifier. We selected the timezone 'UTC' for now, but please set date.timezone to select your timezone. in /home/icphp833/public_html/almughtareb.com/libraries/joomla/utilities/date.php on line 198

Warning: date(): It is not safe to rely on the system's timezone settings. You are *required* to use the date.timezone setting or the date_default_timezone_set() function. In case you used any of those methods and you are still getting this warning, you most likely misspelled the timezone identifier. We selected the timezone 'UTC' for now, but please set date.timezone to select your timezone. in /home/icphp833/public_html/almughtareb.com/libraries/joomla/utilities/date.php on line 198
انطلاق احتفالية رمضان بيجمعنا... بالبرامية وإطلاق منطاد سياحي بمشاركة حاشدة من صيدا والجوار

انطلقت في بلدة البرامية فعاليات احتفالية "رمضان بيجمعنا... بالبرامية تمشى معنا"، التي تنظمها بلدية البرامية، بالتنسيق مع جمعية "صيدا انترناشيونال ماراثون"، وتشارك فيها جمعيات أهلية من صيدا والجوار وجمعت خلالها البرامية ابناءها وقاطنيها وجيرانها وزوارها ليتشاركوا معا اجواء الاحتفال بشهر رمضان في مساحات لقاء وتفاعل وارادة حياة مشتركة. وتميزت الاحتفالية بإطلاق منطاد سياحي يحلق للمرة الأولى في اجواء منطقة صيدا على ارتفاع عشرات الأمتار، وببرنامج انشطة منوع وحافل يمتد لثلاث ليال.

وتقدم المشاركين في افتتاح هذه الاحتفالية الرئيس فؤاد السنيورة والنائبان بهية الحريري وميشال موسى ورئيس بلدية صيدا محمد السعودي وممثل مكتب الرئيس نبيه بري الدكتور احمد موسى والدكتور عبد الرحمن البزري وممثلة الامين العام ل"التنظيم الشعبي الناصري" أسامة سعد عقيلته ايمان، وممثل الامين العام ل"تيار المستقبل" احمد الحريري مستشاره للشؤون الصيداوية رمزي مرجان وممثلو المطارنة ايلي حداد الأب سليمان وهبي، مارون العمار المونسنيور مارون كيوان والياس كفوري الأب جوزف خوري، ورئيس مكتب مخابرات الجيش في صيدا العميد ممدوح صعب، وشخصيات.

وكان في استقبالهم رئيس بلدية البرامية جورج سعد واعضاء المجلس البلدي ورئيس جمعية ماراثون صيدا الدولي ناصر حمود. وواكب النشاط متطوعون من جمعية شبيبة البرامية وجمعية التنمية للانسان والبيئة.
في شارع القصور الذي يخترق البلدة بطول 600 متر، استقبلت البرامية او "عاصمة الجمال" كما تسمى، بدءا من العاشرة ليلا، مئات المشاركين في هذه الاحتفالية التي امتدت حتى فترة السحور، ليعيشوا أجواء رمضان من خلال انشطة خاصة بالمناسبة ومعارض للمنتجات التراثية والأشغال اليدوية والفنون من رسم وصور، وليستمتعوا بالرياضات المسلية للكبار والصغار وبسحور يتضمن المأكولات والحلويات الرمضانية التي تشتهر بها صيدا والجوار، وتوجت هذه الأنشطة بإطلاق منطاد ضخم يحلق بركابه في اجواء البلدة على ارتفاع يصل الى اكثر من ثلاثين مترا.

وبعد جولة على الأنشطة المرافقة ومعارض واجنحة الجمعيات المشاركة جرى الاطلاق الرسمي للمنطاد الذي استقله عدد من الشخصيات المشاركة، قبل ان يتابع الحضور بعض اللوحات الرمضانية التراثية ولا سيما "المولوية" ويتناولوا السحور في مساحات خصصتها البلدية قبالة اجنحة معرض المأكولات.

السنيورة
وعلى هامش الجولة نوه السنيورة بالنشاط، وقال: "اعتقد اولا ان هذه مبادرة طيبة من رئيس البلدية الأخ جورج واعضاء البلدية واهل البرامية ككل، وهذه المبادرة تعني قيمة العيش المشترك الذي تمثله البرامية التي هي امتداد للمدينة وهي مشرفة ومطلة على المدينة، وبالتالي هذه الخطوة مشكورة جدا، واعتقد انهم من خلال هذا الجهد اليوم جمعوا اعدادا كبيرة من اهل البرامية وصيدا الذين رأوا كم أن هذه المنطقة تشكل متنفسا لأهل المدينة ككل وتعطي صورة عن حيوية البرامية وعن رغبتها في ان تكون فعليا ممتزجة وممتدة الى مدينة صيدا. وأنا أنتهز المناسبة لأحيي هذا الجهد الذي يبذله الأخ جورج للمحافظة على هذا المستوى من الاحترام للقوانين في بلدة البرامية، وهذا نموذج يجب أن يعمم في بقية قرى المنطقة وبلداتها".

الحريري
واعتبرت النائبة الحريري ان "هذه الاحتفالية هي مساحة لقاء وان الناس فرحة وسعيدة وتتمشى وتشتري وترى بعضها بعضا". وقالت: "هذا ليس بجديد على البرامية فهي نموذج بالنسبة لهذا التنوع اللبناني، ولو لم يكن هناك هذا الصدر الرحب والعلاقة الطيبة لما كنا نرى هذا الاقبال، وهو نموذج نأمل ان يتكرر في اكثر من ضيعة. ونحيي رئيس البلدية واعضاء المجلس وجمعية ماراثون صيدا والجمعيات الأهلية التي تتعاون معهم على هذا النشاط المميز".

نجلاء سعد
وقالت رئيسة بنك العيون وابنة البرامية نجلاء مصطفى سعد: "عندما أدخل البرامية التي هي ضيعتي وولدت فيها ونشأت، أحس بقوة، لذلك لم اكن خائفة بل شعرت بأن كل ضيعتي اليوم تحضنني. وأنا في صيدا والبرامية وهذه المنطقة أشعر بالأمان، لذلك تشجعت على أن أستقل المنطاد لأول مرة في حياتي، وتمنيت ان يجربه الجميع، وهذا نشاط مهم جدا ليس فقط للبرامية بل ايضا لصيدا والجوار، لأننا هكذا عشنا وتربينا دون اي تفرقة".

حمود
وقال رئيس جمعية "صيدا انترناشيونال" ناصر حمود: "هي رسالة تواصل بين البرامية وصيدا وكل الجوار، ومناسبة للقاء والتفاعل وجمع للناس، فصيدا والبرامية تتكاملان. وهي ايضا تشجيع على رياضة المشي، لذلك نحن نشجع كل بلديات المنطقة وحتى صيدا بتخصيص مناطق للمشاة والدراجات الهوائية. وهي قبل كل ذلك دعوة للتعرف على البرامية وصيدا ومشاهدة البحر والمدينة والمنطقة من على ارتفاع 30 مترا بواسطة المنطاد".

سعد
بدوره، قال رئيس بلدية البرامية: "البرامية اليوم في عرس حقيقي في هذا الجو الجميل والاقبال من كل المناطق. وهذا هو المعنى لنشاط رمضان بيجمعنا، وهو المعنى الأساسي للعيش المشترك الحقيقي الذي نريد أن نعيشه مع أهلنا واخواننا. والبرامية عودتنا ذلك. صحيح أننا سميناها عاصمة الجمال، وانما هي ايضا عاصمة العيش المشترك، فهي عاصمتان بعاصمة واحدة. وان شاء الله يكون عرس البرامية هذا امتدادا لكل أفراح المنطقة.
إشارة الى أن احتفالية "رمضان بيجمعنا بالبرامية" تستمر حتى فجر الأحد المقبل ابتداء من العاشرة ليلا.

 

لدينا نشرة